عملية التحويل المصغر من المعدة من الالف للياء

dr.elsobky

تاجر
تعتبر العملية الأولى للقضاء على السكر تماماً، حيث تهدف هذه العملية إلى تحفيز البنكرياس حيث يعمل أفضل مما كان بعشرة أضعاف.

وتتم العملية بالمنظار الجراحي من خلال عمل 5 فتحات صغيرة بالبطن ويقوم الطبيب من خلالها بعزل جزء من المعدة، وتوصيل الجزء الأخر بالأمعاء على بعد معين.

الهدف من تصغير المعدة استئصال بعض الهرمونات التي تساعد على فتح الشهية وتقليل الحرق مما يؤدي إلى عدم الشعور بالجوع، وزيادة معدل الحرق إلى عشرة أضعاف، ويتم أيضاً في العملية استئصال الهرمون المثبط للبنكرياس والبقاء على الهرمون المحفز له، مما يجعل نشاط البنكرياس يزيد إلى عشرة أضعاف.

وأما عن التوصيلة الموجودة بين المعدة والأمعاء فيتم إجراؤها لعدم امتصاص 70% من الطعام المتناول، ويتم تحديد حجم المعدة وطول الأمعاء حسب حالة المريض وعاداته الغذائية، ووزنه قبل العملية والوزن الذي يريد الوصول له بعد العملية.

يظل المريض داخل غرفة العمليات ما يقارب الساعة، ويتمكن المريض مغادرة المستشفى في اليوم التالي بعد إجرائها، كما أن المريض لا يحتاج لفترة نقاهة طويلة حيث يمكنه ممارسة حياته بطريقة طبيعية بعد 10 أيام من إجرائها.

تصلح عملية التحويل الكثير من مرضى السكر والسمنة حيث أنها تصلح لمرضى السمنة المحبين للحلوى والمشروبات الغازية، والذين يعانون من ارتجاع المريء، كما أنها تصلح المرضى من سن 18 سنة إلى 65 سنة، كما أنها تناسب مرضى السمنة المفرطة والمتوسطة والبسيطة.

بعد إجراء العملية يتبع المريض نظام غذائي لمدة شهر كامل حيث يبدأ النظام الغذائي بتناول السوائل، ثم الأطعمة اللينة، ثم تناول الفاكهة، وبعدها يبدأ المريض يتناول البروتين والأطعمة المختلفة كما يصفها الطبيب، ويجب على المريض الالتزام بجميع التعليمات التي يصفها الطبيب، كما يجب عليه تناول الفيتامين بطريقة مستمرة حتى لا يتعرض للضعف.

تساعد عملية التحويل المصغر على القضاء على مرض السمنة والسكر حيث يتم القضاء على 75% منها خلال العام الأول من إجرائها، وتقضي على السكر من النوع الثاني، كما أنها تساعد على تحسن نسبة السكر في الدم من النوع الأول، كما تساعد العملية على تحسن الصحة العامة من ضغط والتهاب مفاصل وغيرها.

فكل هذه الأمراض يمكن لعملية التحويل المصغر القضاء عليها، وإذا كنت من الأشخاص المصابون بـ السمنة والسكر فيجب عليك التفكير في حياتك وكيفية العيش فيها بدون ألم، أو حقبة من الأدوية المستمرة، فهيا الآن اتخذ القرار وغير حياتك في الحال.
 
أعلى