ضعب الإنتصاب وأسبابه

rere54

تاجر مميز
الكثير من الرجال يتهربون من الحديث مع الأطباء عن المشاكل التي تخص علاقاتهم الجنسية أو الذهاب لتلقي علاج ضعف الانتصاب عند الرجال، وهو الأمر الذي سبب فشل العديد من العلاقات الزوجية فالإعتراف بالمرض هو أول خطوة في طريق العلاج وأهمها.

ضعب الإنتصاب وأسبابه

التعريف الطبي لضعف الإنتصاب هو عدم القدرة على تحقيق الإنتصاب الكافي أو المستمر أثناء الآداء الجنسي والذي دومًا ما يآتي مصحوبًا بضعف شديد في الرغبة الجنسية لدى الرجال، مما يسبب لمعظم العديد من الضغوطات النفسية التي تجعلهم أكثر توترًا وغضبًا من العادي.

قبل التوجه لتلقى علاج ضعف الانتصاب عند الرجال لابد من التعرف على السبب الرئيسي لحدوث ذلك، ومن أكثر الأسباب شيوعًا:

  1. الضغط النفسي: فالمشاكل الشخصية أو الزوجية في بعض الأحيان تؤثر على الآداء الجنسي للرجل.
  2. الإكتئاب أو القلق المزمن: من أكثر الأمراض النفسية شيوعًا والذان دومًا ما يصحبهما ضعف عام في الآداء العام ومن ضمن ذلك ضعف في الإنتصاب.
  3. أمراض أخرى: مثل مرض السكري أو تصلب الشرايين أو ضغط الدم المرتفع.
  4. مشاكل الإمداد العصبي: وهو الأمر الذي يعاني منه عدد كبير ممن يحدث لهم إنزلاق غضروفي، أو أولائك الذين يتلقون علاج بالأشعة.
  5. بعض العقاقير والأدوية مثل:
  • مدرات البول.
  • حاصرات بيتا.
  • الأدوية المهدئة.
  • الأدوية التي تقلل من تركيز الدهون في الجسم.
علاج ضعف الانتصاب

يوجد عدد من الطرق التي يستخدمها الطبيب في علاج ضعب الإنتصاب؛ والتي تشمل:

  • بعض العقاقير، مثل: تدالافيل، فيردنافيل، فانافيل والعقار سيلدينافيل.
  • بدائل التستوستيرون: عندما تكشف الفحوصات عن وجود إنخفاض في نسب هرمون التستوستيرون في دم الرجل فيكون العلاج الأمثل لضعف الإنتصاب لديه هو تناول أحد بدائل ذلك الهرمون.
  • العمليات الجراحية؛ وتأتي تلك الطرق في المراحل المستعصية فقط، ومن أمثلتها:
  • عملية زرع قضيب إصطناعي.
  • إعادة التوعي للقضيب.
 
أعلى