1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

تقنيــــــــة البلوتوث(Bluetooth)

الكاتب: hakeem1111, بتاريخ ‏18 أغسطس 2011.

  1. hakeem1111

    hakeem1111 تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏7 يونيو 2011
    المشاركات:
    346
    الإعجابات المتلقاة:
    10
    الجنس:
    ذكر
    الوظيفة:
    مهندس كمبيوتر
    الإقامة:
    اليمن
    تقنية البلوتوث (BlueTooth)
    كانت بداية ما يعرف الآن بتقنيات بلوتوث (BlueTooth) عندما بدأتها شركة أريكسون في عام 1994ثم تبعتها شركات كثيرة في هذا التوجه، حيث كان الغرض من هذه التقنية أن تكون بديلاً فعالاً لأسلاك التوصيل بحيث يمكن ربط جهاز الكمبيوتر بجميع ملحقاته بطريقة لاسلكية (Wireless) فبدأت الشركات تتنافس في إنتاج الأجهزة والملحقات التي تدعم هذه التقنية.
    في هذا التقرير سوف نتحدث عن خلفية تسمية البلوتوث ثم نذكر مزايا هذه التقنية والفرق بينها وبين تقنية "الاتصال باستخدام الأشعة تحت الحمراء(InfraRed)" ثم نتحدث عن نوعية الشبكة التي تدعمها تقنية البلوتوث.
    سبب التسمية
    تعود التسمية إلى ملك الدانمارك هارولد بلوتوث Harold Bluetooth الذي وحد الدانمارك والنرويج. واختير هذا الاسم لهذه التقنية للدلالة على مدى اهتمام الشركات الدنمركية والنرويجية بالاتصالات اللاسلكية. وبالرغم من أن هذه التسمية لا علاقة لها بمضمون التقنية إلا أنها انتشرت وأصبحت معروفة على المستوى العالمي.
    مميزات تقنية البلوتوث
    لكي نقتنع بجدوى استخدامنا لتقنية البلوتوث ومدى ملاءمتها لنا كأفراد ومؤسسات يجب علينا معرفة مميزات هذه التقنية والتي منها:
    1) بديل فعال لأسلاك التوصيل، حيث يمكن لتقنية البلوتوث تغطية المسافات (من 10إلى 100متر) في جميع الاتجاهات، وذلك من خلال استخدام موجات الراديو(RF) قصيرة المدى بتردد ( 2.45جيجاهرتز).
    2) يمكن استخدامها لتشكيل شبكة محلية بين الأجهزة التي تقع ضمن نطاق التغطية(Bluetooth Zone).
    3) رخيصة الثمن مقارنة بتقنيات الاتصالات اللاسلكية الأخرى.
    4) إمكانية نقل الأجهزة من مكان إلى آخر دون أي تغيير في الإعدادات.
    الفرق بين البلوتوث والأشعة تحت الحمراء (InfraRed) بحكم أن الاتصالات اللاسلكية تستخدم تقنيات عديدة مثل SWAP وHome RF و InfraRed وغيرها. وبما أن أشهر هذه التقنيات وأكثرها استخداماً هي تقنية الاتصال باستخدام الأشعة تحت الحمراء (InfrRed).

    أهم الفروقات بين البلوتوث و الأشعة تحت الحمراء (InfrRed):
    1) الأشعة تحت الحمراء تقدم الاتصال في اتجاه محدد (خط مستقيم)، بينما البلوتوث في جميع الاتجاهات.
    2) الأشعة تحت الحمراء تقوم بربط جهاز بجهاز واحد فقط(One to One) في نفس الوقت، بينما تستطيع تقنية البلوتوث ربط العديد من الأجهزة ما دامت ضمن نطاق التغطية(Bluetooth).
    نوع الشبكة التي تدعمها بلوتوث .
    تعتمد تقنية البلوتوث على معيار IEEE 802.11 والذي يعرف نوعين من أنواع الشبكات:
    1) آدهوك (Ad-hock) وهي عبارة عن مجموعة من الأجهزة التي يمكن أن تتصل مع بعضها دون الحاجة لجهاز مزود (Server) بحيث أن جميع هذه الأجهزة دائماً في وضع الاستعداد للاتصال مع أي جهاز آخر ضمن الشبكة.
    2) الخادم - الزبون (Client/Server) وهي عبارة عن شبكة تحتوي على عدة أجهزة من بينها جهاز رئيسي تتم جميع الاتصالات من خلاله بحيث يقوم بتوجيه الإرسال ومراقبة الازدحام وتحديد صلاحيات الوصول وغيرها.
    أما بالنسبة لتقنية البلوتوث فهي تدعم النوع الأول من الشبكات المعرفة من IEEE802.11 وهي ad-hoc وذلك أن كل جهاز يجب أن يكون مستعدا للاتصال ويعطي لكل الوحدات المتصلة حرية الوصول إليه.



    المصدر: :: BRBRNET FORUM :: - من قسم: منتدى الكمبيوتر والإنترنت​
     
  2. الوكيل اليمني

    الوكيل اليمني تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏4 أغسطس 2011
    المشاركات:
    1
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    مشكوووووووووووور حكيم على ها المهلومات المفيدة
     
  3. hakeem1111

    hakeem1111 تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏7 يونيو 2011
    المشاركات:
    346
    الإعجابات المتلقاة:
    10
    الجنس:
    ذكر
    الوظيفة:
    مهندس كمبيوتر
    الإقامة:
    اليمن
    مشكور على المرور

    شكرا على المرور اخي الكريم
     

مشاركة هذه الصفحة