1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

الشفاء التام من جميع الامراض بإذن الله

الكاتب: وحيد المشاعر, بتاريخ ‏1 أغسطس 2011.

  1. وحيد المشاعر

    وحيد المشاعر أستغفر الله وأتوب إليه

    إنضم إلينا في:
    ‏12 ابريل 2009
    المشاركات:
    519
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يقول العلامة ابن القيم - رحمه الله تعالى - في زاد المعاد: (فالقرآن هو الشِّفاء التام من الأدواء القلبية والبدنية, وأدواء الدُّنيا والآخرة, وما كلُّ أحدٍ يؤهَّلُ ولا يوفَّقُ للاستشفاء به, وإذا أحسن العليل التداوي به ووضعه على دائه بصدقٍ وإيمانٍ وقبولٍ تام واعتقادٍ جازم, واستيفاء شروطه, لم يقاومهُ الداء أبداً, وكيف تقاومُ الأدواءُ كلام ربِّ الأرض والسماء الذي لو نزل على الجبال لصدَّعها, أو على الأرض لقطعها؟
    فما من مرض من أمراض القلوب والأبدان إلا وفي القرآن سبيلُ الدلالة على دوائهِ وسببه, فمن لم يشفه القرآنُ فلا شفاه الله ومن لم يكفه فلا كفاهُ الله) انتهى كلامه.
    (وقد انتشرت في زمننا أمراضٌ كثيرةٌ, من سحرٍ, ومسٍ, وحسدٍ, وعينٍ, وصرعٍ, وهمومٍ, وغمومٍ, وأحزانٍ, وأمراضٍ نفسية, ووساوس, ومعيشة ضنكاً, وابتعادٍ عن السعادة الحقة, كلُّ ذلك ونحوه نتيجة الغفلة عن شرع الله – تعالى - والإعراض عن ذكره, والانحراف عن هدايته, وعدم اتباع طريق سيِّد الخلق - عليه الصلاة والسلام - وكثيرٌ من الناس لا يلتفت إلى الرُّقية الشرعية, بل يكتفي بالأدوية المادِّية فقط, وهذا واضحٌ من حال من أصابه داءٌ ووباء حينما يسارعُ بالذهاب إلى الطبيب, ناسياً المسارعة بالرقية الشرعية, هذا مع أن الطب مع أهميته والحاجة إليه قد عجز عن كثير من هذه الأمراض الحسية والنفسية).
    والرقية الشرعية من أفضل الأعمال, قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله -: (إنه من أفضل الأعمال وهو من أعمال الأنبياء والصالحين فإنه ما زال الأنبياء والصالحون يدفون الشياطين عن بني آدم بما أمر الله ورسوله) انتهى كلامه.
    فكم من مجنون أفاق بعد غيبة؟ وكم من زوجين ائتلفا بعد فُرقة؟ وكم من أُسرةٍ ابتسمت بعد حزن؟
    وللرقية شروط ثلاثة أجمع العلماء عليها - كما يقولُ الإمام السُّيوطيِّ رحمه الله تعالى - وهي:
    أولاً: أن تكون بكلام الله – تعالى - أو بأسمائه وصفاته.
    ثانياً: أن تكون الرُّقى باللسان العربيِّ وما يعرف معناه.
    ثالثاً: أن يُعتقد أن الرقية لا تؤثر بذاتها بل بتقدير الله – تعالى -.
    =======
    وصفة علاجية تزيل الأمراض بالكلية
    جربها الكثير من المرضى فشفاهم الله



    أخي المريض : سأعطيك دواء ناجحاً و سأريحك بإذن الله من معاناة سنين إنه موجود في قوله صلى الله عليه و سلم : "داووا مرضاكم بالصدقة " حسنه الألباني في صحيح الجامع



    [font=&quot]قال الإمام ابن القيم - رحمه الله تعالى - في ( الوابل الصيب ، ص 49 – 50[/font][font=&quot]) :[/font][font=&quot]

    [/font]
    [font=&quot](فإنَّ للصَّدَقة تأثيراً عجيباً في دفع أنواع البلاء ، ولو كانت مِن فاجر أو مِن ظالِم ، بل من كافر ! ، فإنَّ الله تعالى يدفع بها عنه أنواعاً من البلاء ؛ وهذا أمرٌ معلوم عنْدَ الناس خاصتهم وعامتهم ، وأهل الأرض كلهم مُقرُّون بـه لأنهم جرَّبوه ) انتهى[/font][font=&quot] .[/font]

    [font=&quot]
    [/font]
    [font=&quot]وإذا أردت معالجة مريضك بالصدقة لتجني ثمرة ذلك - بإذن الله تعالى - مثلما جناها أصحاب القصص الواقعية المرفقة ، فاتبع الخطوات اليسيرة التالية[/font][font=&quot] :

    [/font]
    [font=&quot]1-[/font][font=&quot]إذا أردت أن يكون شفاء مريضك بالصدقة سريعاً تامًّا فتصدق من طـيِّب مالِكَ الذي أعطاك الله تعالى فإن الله تعالى طيب لا يقبل إلا طيباً - كما جاء في الحديث الصحيح - ، وقد قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنْفِقُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ وَمِمَّا أَخْرَجْنَا لَكُمْ مِنَ الأرضِ وَلا تَيَمَّمُوا الْخَبِيثَ مِنْهُ تُنْفِقُونَ وَلَسْتُمْ بِآخِذِيهِ إِلا أَنْ تُغْمِضُوا فِيهِ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيـدٌ ) ( سورة البقرة ، الآية : 267)[/font][font=&quot] .

    [/font]
    [font=&quot]2-[/font][font=&quot]إذا تصدقت بهذه الصدقة فاجعلها بِنِيَّـة شفـاء مريضك ، قال رسول الله[/font][font=&quot]صلى الله عليه وسلم : (إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ مانوى ) رواه البخاري[/font][font=&quot] .

    [/font]
    [font=&quot]3-[/font][font=&quot]إن كنت غَنِـيًّا فكُن سَخِـيًّا في صدقتـك ، وقد كان النبي[/font][font=&quot]عليه الصلاة والسلام [/font][font=&quot]سَخياً كريمـاً[/font][font=&quot]

    -4 [/font]
    [font=&quot]اجعل صدقتك خالصةً لوجه الله تعالى ، فكلما كان العمل أكمل وأعظم إخلاصاً لله تعالى كلما كان ثوابه وثمرته أكمل وأعظم ، وتذكَّر حديث السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله ، والذي ذكره رسول الله[/font][font=&quot]صلى الله عليه وسلم[/font][font=&quot]:[/font][font=&quot]([/font][font=&quot]ورجل تصدق بصدقـة فأخفاها حتى لا تعلم يمينـه ما تنفق شماله ) متفق عليه ، [/font]

    [font=&quot]وفي هذا حثٌّ عظيم على الإخلاص في العمل[/font][font=&quot] .[/font][font=&quot]حينما تتصدق بنية شفاء مريضك فلا تقل : ( سأجَرِّب ) ، بل كان جازماً موقناً واثقاً بأن الله - تبارك وتعالى - سيشفي مريضك ، ولا تستعجل النتيجة ، ولا تقنط ولا تيأس من رحمة الله تعالى ؛ بل كن واثقاً به فهو الشافي النافع الكريم الذي بيده الضرُّ والنفع .. والذي لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء .. والذي إذا أراد شيئاً قال له ( كن ) فيكون ، فأحسن الظن به وأنه سيشفي مريضك .. فالله عند حسن ظن عبده به .. ولن يخذل الله أبداً عبدَهُ ما أحسن الظن به[/font][font=&quot] .[/font]
    نعم يا أخي إنها الصدقة بنية الشفاء ربما تكون تصدقت كثيراً و لكن لم تفعل ذلك بنية أن يعافيك الله من مرضك فجرب الآن و لتكن واثقا من أن الله سيشفيك اشبع فقيراً أو اكفل يتيماُ أو تبرع لوقف خيري أو صدقة جارية.
    إن الصدقة لترفع الأمراض و الأعراض من مصائب و بلايا و قد جرب ذلك الموفقون من أهل الله فوجدوا العلاج الروحي أنفع من العلاج الحسي و قد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعالج بالأدعية الروحية و الإلهية و كان السلف الصالح يتصدقون على قدر مرضهم و بليتهم و يخرجون من أعز ما يملكون فلا تبخل على نفسك إن كنت ذا مال و يسار فهاهي الفرصة قد حانت.
    [font=&quot]إليك بعض القصص العجيبة التي إن دلت على شيء فإنما تدل على عظيم أثر الصدقة في علاج المرضى[/font]

    يذكر أن رجلاً سأل عبد الله بن المبارك رضي الله عنه عن مرض أصابه في ركبتيه منذ سبع سنين و قد عالجها بأنواع العلاج و سأل الأطباء فلم ينتفع. فقال له ابن المبارك : اذهب و احفر بئراً فإن الناس بحاجة الماء فإني أرجو أن تنبع هناك عين و يمسك عنك الدم ففعل الرجل ذلك فبرأ . ( وردت هذه القصة في صحيح الترغيب ) . * و يذكر أن رجلاً أصيب بالسرطان فطاف الدنيا بحثاً عن العلاج فلم يجده فتصدق على أم أيتام فشفاه الله.

    و قصة أخرى يرويها صاحبها لي فيقول : لي بنت صغيرة أصابها مرض في حلقها فذهبت بها للمستشفيات و عرضتها على كثير من الأطباء و لكن دون فائدة فمرضها أصبح مستعصياً وأكاد أن أكون أنا المريض بسبب مرضها الذي أرق كل العائلة و أصبحنا نعطيها أبراً للتخفيف فقط من آلامها حتى يئسنا من كل شيء الا من رحمة الله إلى أن جاء الأمل و فتح باب الفرج فقد اتصل بي أحد الصالحين و ذكر لي حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم : " داووا مرضاكم بالصدقة " فقلت له قد تصدقت كثيراًُ! فقال تصدق هذه المرة بنية شفاء ابنتك و فعلاً تصدقت بصدقة متواضعة لأحد الفقراء و لم يتغير شيء فأخبرته فقال : أنت ممن لديهم نعمة و مال كثير فلتكن صدقتك بحجم مالك فذهبت للمرة الثانية و ملأت سيارتي من الأرز و الدجاج و الخيرات بمبلغ كبير و وزعتها على كثير من المحتاجين ففرحوا بصدقتي ووالله لم أكن أتوقع أبداً أن آخر ابرة أخذتها ابنتي هي التي كانت قبل صدقتي فشفيت تماماً بحمد الله ، فأيقنت بأن الصدقة من أكبر أسباب الشفاء و الآن ابنتي بفضل الله لها ثلاث سنوات ليس بها أي مرض على الإطلاق و من تلك اللحظة أصبحت أكثر من الصدقة خصوصاً على الأوقاف الخيرية و أنا كل يوم أحس بالنعمة و البركة والعافية في مالي و عائلتي و أنصح كل مريض بأن يتصدق بأعز ما يملك و يكرر ذلك فسيشفيه الله و لو بنسبة و أدين الله بصحة ما ذكرت و الله لا يضيع أجر المحسنين.

    و خذ قصة أخرى ذكرها صاحبها لي حيث قال: ذهب أخي إلى مكان ما و وقف في أحد الشوارع و بينما هو كذلك و لم يكن يشتكي من شيء إذ سقط مغشياً عليه و كأنه رمي بطلقة من بندقية على رأسه فتوقعنا أنه أصيب بعين أو بورم سرطاني أو بجلطة دماغية فذهبنا به لمستشفيات عدة و مستوصفات و أجرينا له الفحوصات و الأشعة فكان رأسه سليماً لكنه يشتكي من ألم أقض مضجعه و حرمه النوم و العافية لفترة طويلة بل إذا اشتد عليه الألم لا يستطيع التنفس فضلاً عن الكلام فقلت له : هل معك مال نتصدق به عنك لعل الله أن يشفيك ؟ قال نعم . فسحبت ما يقارب السبعة آلاف ريال و اتصلت برجل صالح يعرف الفقراء ليوزعها عليهم و أقسم بالله العظيم أن أخي شفي من مرضه في نفس اليوم و قبل أن يصل الفقراء شيء ، و علمت حقاً أن الصدقة لها تأثير كبير في العلاج و الآن لأخي سنة كاملة لم يشتك من رأسه أبداً و الحمد لله و أنصح المسلمين أن يعالجوا مرضاهم بها.

    و هذه قصة أخرى حدثني بها صاحبها فقال : لقد اشتكت طفلتي من الحمى و الحرارة ولم تعد تأكل الطعام و ذهبت بها لعدة مستوصفات فلم تنزل حرارتها و حالتها تسوء فدخلت المنزل مهموماً لا أدري ما أصنع فقالت لي زوجتي لنتصدق عنها . فاتصلت بشخص له علاقة بالمساكين و قلت له أرجو ان تصلي العصر في المسجد و تأخذ مني 20 كيس أرز و 20 كرتون دجاج و توزعها على المحتاجين ، و أحلف بالله و لا أبالغ أنني بعد أن أقفلت سماعة الهاتف بخمس دقائق و إذا بطفلتي تركض و تلعب و تقفز على الكنبات و أكلت حتى شبعت وشفيت تماماً ، بفضل الله تعالى ثم الصدقة و أوصي الناس بالاهتمام بها عند كل مرض .

    [font=&quot]تصدق على أم أيتام فشفاه الله من مرض السرطان[/font][font=&quot] :

    [/font]
    [font=&quot]يُذكر أن رجلاً أصيب بالسرطان ، فطاف الدنيا بحثاً عن العلاج ، فلم يجده ، فتصدق على أمِّ أيتام ، فشفاه الله تعالى[/font][font=&quot] .

    [/font]
    [font=&quot]عقيمة تصدقت فرزقها الله بتوأمين[/font][font=&quot] :

    [/font]
    [font=&quot]ابتليت امرأة بالعقم وقد أيسها الأطباء من إمكانية الحمل وأنه لا علاج لها[/font][font=&quot] ! [/font][font=&quot]، فوفقها الله تعالى إلى أن تتصدق على امرأة فقيرة ، وبعدما تصدقت عليها طلبت منها أن تدعو لها بالولد الصالح ، وما مضت ثلاثة أشهر إلا وهي حامل بتوأم ولدين[/font][font=&quot] ! .[/font]


    هيا يا أخي ها هو الباب مفتوح و علم العافية أمامك يلوح فاجتهد بالصدقة و كن بالله واثقا طموح و لا تكن كم أهمل هذه الوصفة الناجحة حتى لا يخرج بعض المال من جيبه لعيادة الصدقة و إذا به يطوف كل العيادات الطبية للعلاج و يخرج من جيبه عشرات الآلاف من الأموال فإذا جربت هذه الوصفة و شفيت فكن بعد العافية خير معين للناس بمالك و بذلك و لا تقتصر بالصدقة على نفسك بل داو مرضاك بها و إذا لم يحصل لك الشفاء التام فاعلم أنك شفيت و لو بنسبة قليلة فتابع و كرر الصدقة و أكثر منها قدر استطاعتك فإن لم تشف فلعل الله يطيل بلاءك لحكمة يريدها أو ربما حجبت معاصيك الشفاء عنك فسارع بالتوبة إلى ربك منها و أكثر من الدعاء في الثلث الأخير من الليل.
    أما أنت يا من أنعم الله عليك بالعافية فلا تترك الصدقة بحجة أنك سليم فكما المريض يصح فإن الصحيح يمرض و قد قيل : الوقاية خير من العلاج فهل تنتظر المرض حتى تتداوى بالصدقة ؟ أجب و بادر إذاً ..... "


    [font=&quot]إنها كنْز من الكنوز الربانية وعلاج عظيم النفع فخذوا به وداووا به مرضاكم[/font][font=&quot] .

    [/font]
    [font=&quot]والحمد لله رب العالمين[/font][font=&quot]

    [/font]
    [font=&quot]وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وأزواجه وذرياته وأصحابه أجمعين وعلى تابعيهم وتابع التابعين وعلى من تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين ، وسلم تسليماً كثيراً [/font][font=&quot]

    [/font]
    [font=&quot]منقول للفائدة والعبرة والعظة
    [/font]
     
  2. مستشار خاص

    مستشار خاص ۩ ســــمـــــوالـذات ۩

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    9,243
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    الوظيفة:
    رجل أعمال
    الإقامة:
    مكة المكرمة
    جزاك الله خير
     
  3. بوابة الاستثمار

    بوابة الاستثمار تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏1 سبتمبر 2010
    المشاركات:
    1,037
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    ==============================
     
  4. زوزوستار

    زوزوستار تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏31 يوليو 2009
    المشاركات:
    11,346
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الله يجزاك كل خير ويجعله في ميزان حسناتك
     
  5. مستشار خاص

    مستشار خاص ۩ ســــمـــــوالـذات ۩

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    9,243
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    الوظيفة:
    رجل أعمال
    الإقامة:
    مكة المكرمة
    [​IMG]
     
  6. نرجس انا

    نرجس انا الحمد لله دائما" وابدا"

    إنضم إلينا في:
    ‏25 يناير 2011
    المشاركات:
    2,371
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    بعيدة عن حضن مامي
    ربي يجزيك الجنة وحيد ويجعلو بميزان حسناتك
     
  7. amazone

    amazone التجارة فن وشطارة

    إنضم إلينا في:
    ‏12 ابريل 2009
    المشاركات:
    688
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    السعودية
    صدقت وصدق رسول الله ...

    جزاك الله خير ...
     
  8. الوليد عبدالله

    الوليد عبدالله تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏27 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    441
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    الدمام-الخبر-الهفوف
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة