1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

^ - ^ كــــــــن كـــــــالـــقــــمــــــر ^ - ^

الكاتب: يعشقني موت, بتاريخ ‏22 يونيو 2011.

  1. يعشقني موت

    يعشقني موت عــذبــة الــروح

    إنضم إلينا في:
    ‏20 مارس 2011
    المشاركات:
    1,650
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    في قلب من يحبني
    <center>كن كالقمر يرفع الناس رؤوسهم لكي يروه ، </center><center>ولا تكن كالدخان يرتفع لكي يراه الناس</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>من الناس من يعيش حياة مديدة ، ويمر بأحوال سعيدة ،</center><center>ولكن محصلة حياته تكون صفراً ؛</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>ومن الناس من يعيش حياة قصيرة ، ويمر بأحوال سعيدة ،</center><center>لكن محصلة حياته تشكل رقماً كبيراً في عداد الرجال ؛</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>فالأول.... </center><center>يعيش على هامش الحياة ، لا يهتم إلا بنفسه ، ولا يكترث بمصالح الناس ، ولا يلقي بالاً للمصلحة العامة ، فيموت دون أن يدري به أحد ، لأن موته لا يغير شيئاً في حياة الناس ، ولا ينقص الكون محسناً بفقده ، ولا يخسر مصلحاً بموته ، فيخرج من الدنيا غير مأسوف عليه ؛ </center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>والثاني...</center><center>يعيش الحياة بكل معانيها ، ويقدم مصلحة الناس على مصلحته ، ويكثر من الإحسان إلى الناس ، ويكون عضواً فاعلاً ونافعاً في المجتمع ، فإن مات ، فإن السماء تهتز لفقده ، والأرض تحزن لفراقه ، ومكان سجوده وصلاته يبكي عليه ، والناس تفتقد إحسانه وتحن إليه ؛</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center> </center><center>كما حدث عند وفاة زين العابدين علي بن الحسين رضي الله عنهما ، في الليلة التي مات فيها ، قام شخص من الفقراء ينتظر من يأتيه بالطعام كل يوم ، فلم يأته ، ففتح الباب ليجد جاره فاتحاً بابه أيضاً ، فسأل جاره عن سبب فتحه بابه في ذلك الوقت ، فأخبره بأنه ينتظر محسناً يأتيه بالطعام كل يوم ، فأخبره بأنه هو أيضا ينتظر لنفس السبب ، ولكن المحسن لم يحضر ؛ وفي اليوم التالي عرف الناس أن زين العابدين قد انتقل إلى رحمة الله ، وعرفوا أنه هو المحسن الذي كان يأتيهم بالطعام ، وكان لا يدري به أحد إلا الله ؛ لذلك كان رقما كبيراً في تاريخ الإنسانية وسجل الرجال؛</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center> </center><center>والكثير ممن هم أغنى منه ، عاشوا وماتوا قبله وبعده ، ولم يدر أحد بحياتهم ولا بوفاتهم ، لأنهم كانوا أصفاراً على يسار رقم الحياة ؛ فلنحاول أن لا نكون صفراً ، ولنعلم أن الرقم الذي يمثلنا يكبر كلما كبرت درجة إحساننا إلى الناس ، ونحتل مكاناً في الوجود مساحته تعادل مساحة نفعنا لخلق الله وتعاوننا مع الآخرين في سبيل مصلحة أمتنا الإسلامية الحبيبة ، وفي سبيل المصلحة الوطنية والإنسانية ، وشعورنا بالمسؤولية الملقاة على عاتقنا ؛ </center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center> </center><center>وكلما زاد هذا الشعور ، زادت معه قيمة الإنسان ، فكن </center><center>( أخي الكريم ) رقما إيجابيا ، وإياك أن تكون صفراً ؛</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>ولكن هل تدرون من هو الأسوأ من هذا الشخص الصفر !!</center><center>إنه الرقم السلبي الذي لا يسلم الناس من شره وأذاه ، فذلك الذي يقال عند وفاته :</center><center>الحمد لله ! </center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>فلا تكن كذلك ، وحاول أن تكون ممن يقال عند وفاتهم : </center><center>لا حول ولا قوة إلا بالله ..</center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center></center><center>وصلتني على المسن </center><center></center>
     
  2. زوزوستار

    زوزوستار تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏31 يوليو 2009
    المشاركات:
    11,346
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    <CENTER>كن كالقمر يرفع الناس رؤوسهم لكي يروه ، </CENTER><CENTER>ولا تكن كالدخان يرتفع لكي يراه الناس</CENTER><CENTER></CENTER><CENTER>مشكوره على الموضوع الهادف</CENTER><CENTER>الله يجزاج كل خير<O:p></O:p></CENTER><CENTER>الله ينزل محبتنا في قلوب عباده<O:p</CENTER>
     
  3. مستشار خاص

    مستشار خاص ۩ ســــمـــــوالـذات ۩

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    9,243
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    الوظيفة:
    رجل أعمال
    الإقامة:
    مكة المكرمة
    يعيش على هامش الحياة ، لا يهتم إلا بنفسه ، ولا يكترث بمصالح الناس ، ولا يلقي بالاً للمصلحة العامة ، فيموت دون أن يدري به أحد ، لأن موته لا يغير شيئاً في حياة الناس ، ولا ينقص الكون محسناً بفقده ، ولا يخسر مصلحاً بموته ، فيخرج من الدنيا غير مأسوف عليه
    هؤلاء للأسف أصبحوا يتكاثرون كالذباب فوق الجيفة والأمثلة كثيرة شكرآ لطرحك
     
  4. بارشيكا

    بارشيكا تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏14 مارس 2011
    المشاركات:
    8,617
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الله يعطيك العافيه مررره موضوعك مميز....تقبلي مروري...
     
  5. يعشقني موت

    يعشقني موت عــذبــة الــروح

    إنضم إلينا في:
    ‏20 مارس 2011
    المشاركات:
    1,650
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    في قلب من يحبني


    هلا حبيبتي
    الشكر لك على الطله المميزه يالغاليه
     
  6. ~الـ ح ـلم الأخ ـير~

    ~الـ ح ـلم الأخ ـير~ الأمل البعيد111 سابقاً

    إنضم إلينا في:
    ‏27 ابريل 2011
    المشاركات:
    1,079
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    كلام جدا جميل ورائع
    سلمت يداكِ غاليتي
    ودي لــــــــكِ...
     
  7. جوو الرياض

    جوو الرياض تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏13 يونيو 2009
    المشاركات:
    7,994
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    الإقامة:
    صالة المـــغادرة
    كلام رراائع من مبدعه اروع

    يعطيك العااافيه يعشقني بانتظاار جديدك الممتع
     
  8. توام رووحي

    توام رووحي تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أكتوبر 2010
    المشاركات:
    4,667
    الإعجابات المتلقاة:
    0
  9. يعشقني موت

    يعشقني موت عــذبــة الــروح

    إنضم إلينا في:
    ‏20 مارس 2011
    المشاركات:
    1,650
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    في قلب من يحبني

    الشكر لك على الطله المميزة مستشار خاص
     

مشاركة هذه الصفحة