1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

امي امي امي هل من مجيب

الكاتب: سليمان الشرش, بتاريخ ‏19 مايو 2011.

  1. سليمان الشرش

    سليمان الشرش سليمان1061

    إنضم إلينا في:
    ‏2 يوليو 2010
    المشاركات:
    24
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    يحكى انه كان هناك امرأة و ولدها الصغير
    كانت المرأة فاقدة لاحدى عينيها (عوراء) و كان ابنها يشعر دائما بالخجل بسببها
    اذا جاءت لتأخذه من المدرسة يتمنى لو الارض تنشق و تبتلعه حتى لا يرى احد امه

    دارت الايام و كبر ذلك الصبي و سافر الى مكان بعيد و تزوج و انجب الاطفال و لم يكن قد رأى امه منذ ان رحل عن بلدتهم
    ولم يسبق لأولاده او زوجته ان رأوا امه

    في احد الايام اشتاقت له امه فقررت ان تزوره

    حين طرقت الباب و فتح لها احد الاطفال... هي شعرت بالسرور لرؤية حفيدها و حفيدها شعر بنوع من الخوف لرؤيتها فهو لا يعرفها و لا يرى امامه الا امرأة عجوز بعين واحدة.

    بسرعة ركض ابنها اتجاهها و بدا بالصراخ عليها و يسألها لما اتت؟
    اجابته انها اشتاقت له فأجابها بأن ترحل و على الفور

    بعد فترة عاد ذلك الشاب العاق الى بلدته
    سأل عن امه فأجابوه بأنها ماتت و تركت له وصية

    اخذ الوصية ليقرأها... فوجد بها ما يلي

    "ابني حبيبي... اعتذر ان احرجتك يوما بسبب العوار الذي بعيني
    و اعتذر ان كانت عيني سببا لبعدك عني

    ابني حبيبي... لقد تعرضت انت لحادث في طفولتك و كدت ان تكون اعورا... فقررت ان اتبرع لك بعيني و ان اكون انا العوراء لترى انت الدنيا من خلال عيني... ابني حبيبي لقد قررت اخذ نصيبك من التعاسة في هذا الدنيا و تمنيت ان تعوضني عن كل هذا بأن تراني و تقول احبك يا امي"
    <O:p</O:p
     
  2. سليمان الشرش

    سليمان الشرش سليمان1061

    إنضم إلينا في:
    ‏2 يوليو 2010
    المشاركات:
    24
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الله المستعان
     
  3. رحيــل

    رحيــل تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏1 مايو 2010
    المشاركات:
    94
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    ليتها علمتة البر قبل تعطية عينها ،امر تغفل عنة كثير من الامهات من حبها لطفلها تظل تدللة وتصبر على عقوقة حتى واهو اب لاطفال ، لازم نغرس بقلوبهم البر قبل اي امر ........... الله يرزقنا بر ابائنا ويرزق ابنائنا برنا
     
  4. سليمان الشرش

    سليمان الشرش سليمان1061

    إنضم إلينا في:
    ‏2 يوليو 2010
    المشاركات:
    24
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    اللهم امين اشكرك على مشاركتك ولا تعرف قيمة الشئ الا حين تفقده والام مهما حصل تضل لها صوره مشرقه تضيئ الطريق لنا بفضل الله
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة