1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

مشاهد من قرقيعان ناصفة رمضان اليوم كان متعة جدا

الكاتب: ام محمد, بتاريخ ‏5 سبتمبر 2009.

  1. ام محمد

    ام محمد تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏13 يوليو 2008
    المشاركات:
    162
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    الخبر المنطقة الشرقية
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    :052::052::052::052::052::052::052::052::052::052::clapinghand::p5088:
    حبيت انقل لكم مشاعري بقرقيعان ناصفة رمضان لهذه الليلة المباركة ومبارك عليكم واشكر كل من ساهم في هذا القرقيعان بكل قرى وحواري القطيف الحبيبة بصراحة استانسنا مع الأطفال اليوم لما شاهدناه من مشاهدات ممتعة في توزيع حلويات القرقيعان في كل مكان وكان هناك تنافس كبير بكل موقع من القرى وكل قرية لها طابع من حيث الزينات والبوابات الشعبية الجذابة وكل من تواجد حولها من المشاركين في قرقيعان ناصفة رمضان المبارك من جميع انواع العصائر والحلويات والمكسرات والبخور ذات الراوئح الجميلة على جميع مداخل الطرق مما زاد الأحتفال بهذه الليلة المباركة أكثر تشوقا وجمالا احب اشكر جميع من شارك بهذه المناسبة السعيدة والتي اصبحت معدومة اومنقرضة في اكثر المدن بسبب النمو السكاني الحديث ماعدا بعض مدن المنطقة الشرقية وبعض دول الخليج واتمنى ان تكون الى الأفضل دائما لكي نحافظ على هذا التراث الجميل والثمين لنسعد به نحن واطفالنا وكل عام وانتم بخير .

    من تصويري [​IMG]

    مباخر على الطرق تتصاعد منها رائحة البخور الزكية
    [​IMG]

    رش ماء الورد وتوزيع حلويات القرقيعان على المارة ليلة جميلة جدا تمنيت ان تطول​

    [​IMG]


    [​IMG]


    [​IMG]

    انارات متنوعة الألوان بكل مكان بالشوارع ومداخل القرى وقد رأيت كثير من الأطفال على ابوب منازلهم يوزعون حلوة القرقيعات
    على من يمر بجانب منازلهم ولا يتركون احد الا وله نصيبه من حلوة القرقيعان مبتهجين بهذه الليلة الجميلة التي نسعد بها كل عام . دائما قرقيعانا احلى.
    [​IMG]

    وهنا أخبار ليلة القرقيعان من جريدة اليوم




    <TABLE width="90%"><TBODY><TR align=middle><TD>أطفال الشرقية يجددون فرحتهم السنوية بـ«القرقيعان»





    </TD></TR><TR><TD>جعفر الصفار – القطيف





    </TD></TR><TR><TD><TABLE width=1 align=left><TBODY><TR><TD align=middle bgColor=#eeeeee>[​IMG] الجميع يجددون فرحتهم بالقرقيعان





    </TD></TR><TR><TD align=middle bgColor=#eeeeee>[​IMG]





    </TD></TR><TR><TD align=middle bgColor=#eeeeee>[​IMG]





    </TD></TR></TBODY></TABLE>احتفل أطفال المنطقة الشرقية مساء أمس الأول بـ»ليلة القرقيعان» وهي ليلة منتصف رمضان من السنة الهجرية إحياءً للتراث الشعبي في المنطقة حيث يعد الاحتفال من العادات والتقاليد المتبعة منذ القدم في منطقة الخليج عموماً عبر ترديد أناشيد خاصة بهذه المناسبة. وتعتبر القرقيعان من العادات المعروفة بمنطقة الخليج حيث تربط الماضي بالحاضر وتعمل على تأصيل قيم وتقاليد المجتمع من أبرزها العطاء والكرم

    و»القرقيعان» من العادات التي صمدت عبر العصور، وهي تطرق كل عام باب الذكريات لعالم الطفولة البريئة، وتستأنس بالناس من حولها، حيث يخرج الصبيان والفتيات جنباً الى جنب للمشاركة في هذا الفلكلور التراثي العابق بالتاريخ.


    وأبرز ما يميز هذه العادة الشعبية استحضارها للتراث بصورة لافتة، وترتكز على القديم، بدءاً من ملابس الأطفال الشعبية، مروراً بطريقة تقديم الحلوى والمكسرات لهم، وصولاً إلى طريقة تنقلهم من حي إلى آخر ومن زقاق إلى زقاق وترتدي الفتيات في هذه المناسبة «البخنق» و»الجلابية»، وهما لباسان شعبيان جداً. فيما يرتدي الأولاد الثوب الأبيض والطاقية المذهبة أو البيضاء، ويعلقون على أكتافهم أكياساً ليجمعوا داخلها ما يحصلون عليه من المنازل التي يطرقونها، ولا تفتح هذه الأكياس إلا في نهاية اليوم لفرز ما تم جمعه، وهذه العادة الشعبية لا تزال محافظة على نشاطها منذ أن بدأت. وبدا التنافس محموماً بين الأحياء والقرى أثناء الاستعداد للاحتفالات، التي اختلفت مظاهرها من مكان لآخر، ونصب شبان متطوعون بوابة من الحديد في مداخل الأحياء، وعلقوا الزينة، كما شيدوا بيوتاً من سعف النخيل.

    «اليوم» نقلت بعض الأجواء الاحتفالية في المنطقة الشرقية، حيث تشيد بعض القرى الشعبية في المنطقة للتذكير بالأجواء الشعبية في الأيام السابقة.
    *عادة تاريخية :
    وأشار الفنان التشكيلي عبد العظيم الضامن إلى أن أحياء مثل هذه الليلة ليس فقط للفرح والسرور بل لإحياء عادة من الماضي وهي ثقافة فلكلورية وعادة أصيلة تصور لأبنائنا كيف كان يعيش آباؤنا في الماضي، وكيف هي حياتنا السابقة. لفتا إلى انه في مثل هذا اليوم تكثر فيه الزيارة بين البعض خاصة الأطفال بقصد الكريكشون وتبادل العطايا، ومؤكدا على إن العروض الفنية التي تقام في كل الأحياء فيها من اجل الفرح والسرور ونشر السعادة مابين الجميع خاصة الأطفال الذين يفرحون بالحلويات والنقود الموزعة عليهم من البعض. وأبدى الضامن تخوفه من أن يأتي يوم ويندثر فيه ماضينا بسبب الانغماس في حضارتنا التي ينعدم فيها حب الناس وينشغلون عن الترابط الاجتماعي الجميل. وقال : إنني ولله الحمد رأيت في السنوات الماضية الكثير من العروض التي ذكرتني بأيام زمان سواء من حيث الملابس التي تستعمل أو الأشياء التي تعرض في جميع الشوارع خصوصا مداخل الأحياء.
    * تكاتف المجتمع :
    وقال الحاج عبد الحميد الحجاج وحسن التاروتي أن هذه العادة أصبحت معروفة عند جميع سكان المنطقة الشرقية بل أصبحوا لا يستغنون عنها لدرجة أن أطفالنا يستعدون لهذا اليوم منذ فترة طويلة قبل قدومها وذلك بشراء الأغراض الخاصة بهذا اليوم مثل الملابس والحلويات والمكسرات. وأضاف كان في السابق يقدم في مثل هذا اليوم السبال فقط ويكون في المنازل أو المجالس العامة واليوم كما ترون منذ وقت طويل والتوزيع في الشوارع بشرط المحافظة على التقاليد والعادات الطيبة التي تدل على تكاتف المجتمع بجميع شرائحه. مشيرا إلى إن أهالي المنطقة اعتادوا على إحياء هذا اليوم منذ وقت طويل وذلك للمحافظة على تراث أجدادنا. ولفت عبد المعطي فتيل إلى إن مناسبة القرقيعان والمتزامنة مع منتصف الشهر الفضيل تحتل مكانة معروفة عند أهالي المنطقة.
    * أيام سعيدة :
    وتتذكر شريفة الناصر (66 سنة) في هذه المناسبة الأيام السعيدة التي عاشتها في طفولتها «كانت كل المنازل في حينا وفي المنطقة تحتفل بالمناسبة، كانت أمهاتنا يخطن الأكياس التي تسمى الخريطة ليحملها الأطفال حول رقابهم ويجمعوا بها الحلوى والمكسرات منازل الحي». وكانت جولات الأطفال في الأحياء تقتصر على الصبية بينما تطوف الفتيات على منازل الجيران القريبة . وأضافت الناصر ان «عاداتنا كانت أن لا نبتعد عن المنزل وأن نكتفي بالقريب منازل الجيران والأقارب فقط». وكان الناس في الماضي يكتفون بتوزيع الفول السوداني وبعض الحلويات على الأطفال «لكن اليوم تغير كل شيء».
    * كل بيت :
    وتشير وفاء المسيلم إلى إن الأطفال يرددون عبارات عدة وهم يجوبون الأحياء ويطرقون البيوت بغية ملء «الخريطة» أو كيس القماش الذي يعلقه الأطفال على رقبتهم لجمع ما يوزع عليهم، فمن «عطونا الله يعطيكم» إلى «كريكشون حلاوة» وغيرها من العبارات التي تكون أنغاما تخرج من حناجر أطفال تمتزج مع الأصوات الصادرة من أكياس»القرقيعان» متصاحبة مع أصوات أخرى تأتي من قرع أبواب للاحتفال بليلة النصف من رمضان. ويتدافع الأطفال للحصول على أكبر حصيلة ليتباهى الواحد منهم بأنه أكثر من جمع من المسكرات والحلويات، وهكذا يستمر الأطفال في تجوالهم حتى إكمال بقية بيوت الحي. وتذكر المسيلم أنهم يضعون المكسرات والحلوى وريالا مثلا في كيس مزخرف به كرت كتبت عليه أسماء أطفال المنزل الذين يحتفلون وذلك بعد أن يلبسوهم ملابس خليجية ويلتقطوا لهم صورا تذكارية بين أكوام المكسرات المشتراة ثم توزع هذه الأكياس على أطفال الحي الذين كتبت أسماؤهم على ظهر الكرت وأطفال الأقرباء. وتقول إن هذه العادة مكلفة بعض الشيء إلا أن سعادة أبنائنا لا تقدر بثمن ويصعب التخلي عن هذه العادة التي نشأت مع نشأتنا وارتبطت بليالي رمضان








    8​

    8​

    8​





    8​


    </TD></TR></TBODY></TABLE>​





    <TABLE width="90%"><TBODY><TR align=middle><TD>
    8

    ساعات «القرقيعان» تلخص أعوام الفرح بالشرقية







    </TD></TR><TR><TD>سيف الحارثي – الخبر الصبيخة






    </TD></TR><TR><TD><TABLE width=1 align=left><TBODY><TR><TD align=middle bgColor=#eeeeee>[​IMG] جانب من احتفالات «القرقيعان» الليلة قبل الماضية (المحليات) (تصوير: زكريا العليو)





    </TD></TR><TR><TD align=middle bgColor=#eeeeee>[​IMG] احتفالات وحضور في «القرقيعان»





    </TD></TR></TBODY></TABLE>30 عاما ماضية اختصرتها بضع ساعات في هذه الليلة بطابعها التراثي وأهازيجها الشعبية التي أنشدناها نحن كبار السن ورددها احفادنا الاطفال الذين ارتدوا ملابس الزمن الجميل جائلين شوارع الحي القديم وأصواتهم تردد «قرقع قرقع قرقيعان.. عطونا الله يعطيكم», هذا ما قاله العم أحمد عبدالعزيز لـ «اليوم» معبرا عن مشاعره في ليلة القرقيعان التي احتشد خلالها امس الأول جموع غفيرة من الأسر في أحد المواقع المخصصة داخل أحياء الخبر الجنوبية مصطحبين معهم أطفالهم الذين حرصوا على ارتداء الملابس التراثية للاحتفال بمناسبة «القرقيعان», وعمت أجواء الفرح والألفة بين أكثر من 3 آلاف شخص توافدوا من مدينتي الدمام والخبر طوال 5 ساعات امتدت من الساعة 9 مساء وحتى 2 صباحا, حيث اشرف عدد من الجهات المسئولة على الاحتفال الذي قامت خلاله اللجنة المنظمة بتجهيز موقع خاص لهذه المناسبة في حي الصبيخة وهو من الأحياء القديمة بالخبر.

    مسيرة شعبية


    وجالت مسيرة احتفالية اطلقتها احدى الفرق الشعبية شوارع الحي يتقدمها مئات الأطفال الذين أخذوا في ترديد أناشيد القرقيعان مصطحبين حقائبهم ومحافظهم لجمع الحلويات والهدايا من أمام المنازل ،حيث كانوا يصرّون على إخراج الاطفال الآخرين من داخلها للمشاركة معهم في هذه المناسبة السعيدة, واستمرت هذه المسيرة برفقة الدوريات الأمنية التي أشرفت عليها حتى وصولها موقع الاحتفال، حيث بدأت احدى الفرق الفنية بإنشاد الأهازيج الشعبية ذات الطابع التراثي والتي شاركهم فيها مجموعة كبيرة من الحضور على اختلاف اعمارهم من كبار سن وشباب واطفال, وتضمن الاحتفال الكثير من الفقرات الترفيهية والثقافية المتنوعة بين الألعاب الشعبية والمسابقات المسلية التي رسمت الفرحة على وجوه الجميع بما فيهم النساء اللائي شاركن اطفالهن وتسابقن فيما بينهن على تحضير أفضل طبق لوجبة السحور.

    مناسبة سعيدة
    وأوضح العم أحمد عبدالعزيز أن هذه المناسبة ينتظرها جميع أفراد أسرته وأقاربه للاحتفال بها في هذه الأجواء المرحة التي تبث الفرحة في قلوب الصغار والكبار مبينا أنهم يحرصون على ارتداء الملابس التراثية ليعايشوا الماضي الجميل بما فيه من عادات وتقاليد, وامتدح العم احمد احتفاليات القرقيعان قديما التي كان يتشارك بها الرجال والنساء كالأخوة دون مشاكل وهو ما يصعب فعله حاليا في ظل ما يقوم به بعض الشباب من إشكاليات عديدة.
    وأشار عبدالله مبارك إلى بعض العادات التي تشهدها مناسبة القرقيعان قديما ومنها استخدام الخيول والجمال لعمل مسيرة تجول أحياء الخبر الجنوبية حاملة الأطفال الذين يرددون أناشيد القرقيعان ويطرقون أبواب المنازل احتفالا مع اصحابها ،مضيفا: إن هذا أول عام يتم خلاله تخصيص أرض بالخبر الجنوبية تحتفل عليها الأسر بصحبة اطفالهم.





















    </TD></TR><TR><TD align=left>





    </TD></TR></TBODY></TABLE>​
     
  2. assadd

    assadd تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أغسطس 2009
    المشاركات:
    5,374
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الوظيفة:
    ೋೋೋೋೋೋೋೋೋೋೋೋೋೋ
    الإقامة:
    ....
    الله يعطيك العافيه ام محمد
    الله يديم الوناسه
    شئ حلو اتمني بكل مكان يحصل نفس الشئ
     
  3. ام محمد

    ام محمد تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏13 يوليو 2008
    المشاركات:
    162
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    الخبر المنطقة الشرقية

    اللهم امين .

    مشكور على المرور
     
  4. ماهمني العالم

    ماهمني العالم ام ريـــــــــــــان

    إنضم إلينا في:
    ‏25 يوليو 2009
    المشاركات:
    2,484
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    والله حلو مع احنا اهل نجد مانعمله بالعيد وش تسوون ؟؟

    بس حبيت اسال من الرجل اللي بالصورة بالصوره الثانيه ؟؟؟
     
  5. ولد القطيف

    ولد القطيف تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏2 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    158
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    ماشا الله على قطيفنا
     
  6. اصول المستقبل

    اصول المستقبل تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أغسطس 2009
    المشاركات:
    40
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    شي طيب
    الاطفال مرة سعيدين في مثل هذي الاحتفالات
    الله يدوم السعادة............ امين
     
  7. ورد السعوديه

    ورد السعوديه تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏27 فبراير 2009
    المشاركات:
    851
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    واااو يجنن

    روووعه

    انا ماامداني البارح اقرقع لان كان في بيتنا ختم القران
    ومزحووومه بالطبخ والنفخ
     
  8. عطر الرحيل

    عطر الرحيل تاجرة ثقـة

    إنضم إلينا في:
    ‏29 يناير 2009
    المشاركات:
    1,951
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    القصيم / الرس
    وناسة

    بس اول أحلى كان الاطفال يدورون على البيوت بدون زينة وبهرجه

    وقرقيعان وقرقيعان

    حضرتها مرة وذكراها إلى الأن في بالي وناااسة :)
     
  9. ورد السعوديه

    ورد السعوديه تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏27 فبراير 2009
    المشاركات:
    851
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    لحد الان الاطفال يدورون وحتى الكبار من بيت لبيت

    الزينه هي الي زادات بس وعامله اجواء حلووووه مرره

    روووعه الناصفع بجد

    بحط لكم شويه صور من ناصفتنا
     
  10. ام محمد

    ام محمد تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏13 يوليو 2008
    المشاركات:
    162
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    الخبر المنطقة الشرقية
    حياك اختي وتتنظر منك صور قرقيعانكم الله يسعدكم انشاءالله ويدوم عليكم الفرح
     
  11. زنبقه

    زنبقه تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2009
    المشاركات:
    2,048
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    داااااااااااااائم قرقيعان القطيف مميز ومستحيل تلاقي اية منطقه من مناطق المملكه تعمل هالاحتفاليه مثل القطيف

    حتى الناس تصير نفسياتهم حلوه والابتسامه ماتفارق وجيههم والكل يبذل المعروف ويعطي ومايننتظر انه احد يعطيه

    أجواء رائعه بجد

    على فكره الصوره هي للحسين عليه السلام يعني للي مايعرف الصوره لمين
     
  12. غندريم

    غندريم تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏12 مايو 2009
    المشاركات:
    3,207
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    taif
    الله يديم عليكم الافراح اختي
    وفعلا حركه جميله جدا
    بس جزاكم الله خير "الحسين رضي الله عنه ماله صور "
    يعني على اي اساس تقولون ذي صوره له ؟؟؟
    وشكرا لكم
     
  13. القرش الحنون

    القرش الحنون <font color="#FF0000">تاجرة متميزة</font>

    إنضم إلينا في:
    ‏23 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    772
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    شوفي أختي بالنسبه للمناسبه شي يفرح القلب ويسعده ويزرع البهجه والفرحه في قلوب الكل كبير صغير مرأه ورجل والكل يكون متسامح ومتعاون ومتفائل ، أما بالنسبه لخواتي ألي يسئلوا عن الصوره ولمين وكيف وما أدري شنوا ، هذي الصوره أو غيرها من الصور رسمت بواسطة كتب التاريخ والسير الي تنقل ملامح ومواصفات الأنبياء أو صور أهل البيت فيعتمد الرسام على دراسة الملامح وتخيلها ثم التفنن والإبداع في نحت وتجسيد هذه الملامح الربانيه بأنامل ساحره وسبحان من صور لا إله إلا الله إنه قادر على كل شيء ، وفي النهايه الناس فيما يعشقون مذاهب ، أرجوا أختصرت عليكم الجدال وقطعت الشك باليقين ، وسلامتكم حبايب قلبي جميعا ، وكل عام والجميع بألف حب وخير ، ورمضان كريم على جميع أمة نبينا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وأله وأصحابه الأخيار ؟
     
  14. ماهمني العالم

    ماهمني العالم ام ريـــــــــــــان

    إنضم إلينا في:
    ‏25 يوليو 2009
    المشاركات:
    2,484
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الله يسلمك اختي العزيزه
    ملكنا وشعبنا وكلنا نرحب بالاديان السماويه يهوديه والمسيحيه
    ونحب الانبياء كلهم عليهم السلام
    فما بالك بمذهب يرتبط بديننا الاسلامي ومع تحفظي على الاختلافات بيننا عقيديه او غيرها
    وكلنا مسلمين في الاول والاخر
    والله نحب فاطمه رضي الله عنها وونحاول نتمثل بخلقها وزوجها علي رضي الله عنه والحسن والحسين احفاد واشباه نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

    وياليتنا نصفي قلوبنا لبعض ونحترم مذاهب وعقائد لبعضنا البعض
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة