1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

وجه له نور وآخر له ظلمه

الكاتب: ابـوخالد, بتاريخ ‏2 ابريل 2011.

  1. ابـوخالد

    ابـوخالد تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏25 ديسمبر 2010
    المشاركات:
    19
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    <HR style="COLOR: #fff5d9" SIZE=1><!-- / icon and title --><!-- message -->


    <CENTER><TABLE border=0 cellSpacing=0 cellPadding=0 width="75%"><TBODY><TR><TD></TD><TD background=mwaextraedit2/frames/t2.gif width="75%"></TD><TD></TD></TR><TR><TD background=mwaextraedit2/frames/r2.gif></TD><TD background=mwaextraedit2/frames/2.gif width="100%">

    بسم الله الرحمن الرحيم



    الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمة للعالمين وبعد


    أخواني وأخواتي الأفاضل هل هناك فرق بين الظلام والنور ؟.. والأجابة واضحه وفرق كبير مابينهما فالنور هو الوضوح والرؤيه للأشياء التي أمامك بوضوح والوصول الى أهدافك التي تريدها بكل يسر وسهوله أما الظلام فهو من الظلمه وعدم الرؤيه لما أمامك والتخبط والتعثر وعدم الوصل الى هدفك أذاكنت في ظلمه وربما وقع لك مالايحمد عقباه لأنك لا ترى .. أحبتي هذا مانلمسه من النور والظلام المعروف .. ولكن أخي الحبيب في الله وأختي هل تعلم أن لبعض الناس نورا ملاحظ ويرى بالعين وبعضهم والعياذ بالله له ظلمة ملاحظه وترى أيضا بالعين .. كيف ذلك فأقول مستعينا بالله أما صاحب النور فذلك أنسان أطاع مولاه واتبع رضاه ونهى النفس عن كل مانهى الله عنه ورسوله فهو لايعمل الأ لله ولايتحرك الأبالله ولايستعين الأبالله فهو لله فكساه الله من نوره وأنزل معه رضاه واحبه الله وملائكته وأحبه خلقه فهذا نوره مشاهد في وجهه والتوفيق حليفه أينما حل فهنيئا له ونوره معه في حياته وعند مماته وفي قبره وحينما يقابل ربه في يوم لاينفع مالا ولابنون الا من أتى الله بقلب سليم وياسعد من صاحبه وأستفاد منه فهذا رأى بنور الله قال تعالى(( يهدي الله لنوره من يشاء)) .أماالأخر أعاذنا الله وأياكم منه صاحب الوجه المظلم فذلك أنسان أعرض عن الله وأرتكب المعاصي والمحرمات وكان يعمل لنفسه وهواه ليس لله من عمله نصيب فكان حليفا لأبليس وجنوده فهذا تغشى
    وتكسى وجهه ظلمة ترى بالعين فتراه مبغوضا عند الله وملائكته وعند خلقه قد جانبه التوفيق وأستوحشت نفسه من كل شئ وأبتعد عنه الناس وأستوحشوا منه فيا شقائه بنفسه وياشقاء من صاحبه أن استمر على حاله ولم يرجع لخالقه ومولاه. ترى ظلمته لاتفارقه عند موته بسواد وجهه وفي قبره وعندما يقابل مولاه... قال الله تعالى ((انها لاتعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور))وقد سمعناقصصاقديما وحديثا وربما بعضنا رآهاعيانا عند الموت لأناس أما بنور الوجه أوسواده فاللهم أجعلني وكل أحبتي ممن كانت وجوههم لها نورا وكسيتهم من نورك حين نلقاك وأعاذنا الله وأياكم من أصحاب الظلمة الأشقياء .. اللهم آمين يارب العالمين .. وياربي لاتحرمني أجر ماكتبته ولاتحرم أجرك كل من قرأ الموضوع أو أستفاد منه .. قد أجتهدت فما كان من صواب فمن الله وحده وماكان من خطأ فمن نفسي والشيطان .. ولاتنسونا من صالح دعائكم .. أخوكم الفقيرلعفوربه ابوانس


    </TD></TR></TBODY></TABLE></CENTER>
     
جاري تحميل الصفحة...
المواضيع المشابهة التاريخ
خدمات خادمات وعماله علي وجه السرعه ‏31 أكتوبر 2016

مشاركة هذه الصفحة