1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

الزيت العجيب الذي اذهل العلم الحديث بسبب كثرة فوائده

الكاتب: الاكاديمي, بتاريخ ‏17 مارس 2011.

  1. الاكاديمي

    الاكاديمي تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏10 مارس 2011
    المشاركات:
    1
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    [​IMG] يستخدم في الطبخ لرائحته الممتازة ونكهت الجيده .
    [​IMG] مضادّ للسّرطان.
    [​IMG] يحتوي على الأقلّ سبعة مركّبات مخفّفة للألم.
    [​IMG] لتخفيف القلق.
    [​IMG] لأمراض اللثة والأسنان.
    [​IMG] يساعد في تخفيف الكولسترول و يمنع تصلّب الشّرايين.
    [​IMG] يستخدم كملين للجهازالهضمي وتخفيف الإمساك.
    [​IMG] معالجة عدم وضوح الروئية و الدّوار و الصّداع.
    [​IMG] علاج لحساسية الجلد.
    [​IMG] تهدئيه الأعصاب وتسكين التوتر.
    [​IMG] لتدليك الجسم بسبب صفاته الخاصّة .
    [​IMG] للصحة العامة والرشاقة وجمال البشرة والشعر.
    [​IMG] يستخدم كحامي للبشرة من أشعة الشمس الحارقة.
    [​IMG] يستخدم في حالة الآلام المصاحبة للحيض.
    [​IMG] لتسكين الجفاف أثناء سنّ اليأس.
    [​IMG] يحتوي على تركيبة بروتينات تجعله تقريباً الطعام الكامل.
    [​IMG] يحتوي على كمية عالية جداً من الأميثيونين.
    [​IMG] يحتوي على الدهن الأميني الذي يزيد الذاكرة.
    [​IMG] يحتوي على فيتامين (E) الذي ينشط من الدورة الدموية.
    [​IMG] يحتوي على الكالسيوم والبوتاسيوم، والفوسفات.
    [​IMG] لا يحتوي على الكولسترول.
    زيت السّمسم لا يسبب أيّ آثار جانبيّة هامّة أو مزعجة
    من فوائد السمسم

    - اثبتت بعض الدراسات انه يتضمن مضادّ للسّرطان , مضادّ للبكتيريا . بعض من هذه المطالبات قد سوندت بثقافة الخليّة و الدّراسات البشريّة .
    - صرح جيمس دك مورّد العشب البارز أن السّمسم يحتوي على الأقلّ سبعة مركّبات مخفّفة للألم و مصدر غنيّ من مقاومات للتّأكسد.
    - زيت السّمسم عالي في الدّهن الغير مشبّع .عندما يستعمل باعتدال, طبقًا لجمعيّة القلب الأمريكيّة
    - لتخفيف القلق أو الأرق , وضع قطرة واحدة لزيت السّمسم غير مطهوّ نقيّ في كلّ فتحة أنف.
    - استخدمه الصينبون لأمراض اللثة والأسنان.
    فائدته للقلب:
    طبقاً لجمعية القلب الأمريكية فأن زيت السمسم هذا يمكن أن يفيد القلب بالمساعدة للجسم لازالة الكلسترول الحديث لانه ينشط حركة الدم في الشرايين مما يؤدي الى ازالة رواسب الكلسترول حديثة التكوين. زيت السّمسم قد يساعد في تخفيف مستويات الكولسترول و يمنع تصلّب الشّرايين.
    السّرطان:
    نشرت دراسة في بروستاجلاندينز الصّحيفة , ليكوترينيز و الأحماض الدّهنيّة الأساسيّة في 1992 ,حيث وجد أن زيت السّمسم سدّ نموّ الورم الخبيث في الخلايا البشريّة .ويعتقد الباحثون أن الحمض لينولييك (حامض دهنيّ أساسيّ ) في زيت السّمسم قد يكون مسئول عن المادة المضادّة للسّرطان . دراسة اختبارية أخرى , نشرت في البحث المضادّ للسّرطان في 1991 تقترح نتائجها أن الزيت قد يعيق نموّ المرض الخبيث.
    التّغذية و الهضم :
    زيت السّمسم معروف كمستخدم في عدد من الاستعمالات العلاجيّة فهو يستخدم من قديم كملين للجهاز الهضمي ولا زال حتّى الآن وذلك بسبب آثاره المسهّلة , زيت السّمسم لا يجب أن يستعمل للذين لديهم الإسهال و يؤخذ قبل النوم كجرعة يومية وقت النّوم بوجهٍ عامّ للتّخفيف الإمساك.
    فائدته للفم:
    يرشّح بعض الممارسون لدواء أيورفيديك لزيت السّمسم كغسول فم مضادّ للبكتيريا . في دراسة صغيرة التي تستلزم 25 موضوع بصفة عامّة صحّة جيّدة , زيت السّمسم أظهر لتقليل نموّ البكتيريا الشّفويّة .
    فوائد أخرى:
    يفيد زيت السمسم في معالجة عدم وضوح الروئة , الدّوار, الصّداع , ولتحصين الجسم أثناء الشّفاء من المرض الطّويل أو الشّديد بوجهٍ عامّ. ولدى زيت السّمسم أيضًا سمعة في الهند بأنه مسكن فهو يمكن أن يخفّف القلق والأرق باستعمال قطرات قليلة مباشرةً في داخل فتحات الأنف حيث تحمل السعيرات الدموية في الأنف فائدته إلى المخّ . كما انه يستخدم في حالة البواسير. كما انه يستخدم بفعالية في حالة حساسية الجلد وخشونته وخصوصاً الحساسية المصحوبة بحكة شديدة ومنها تلك التي تصيب المناطق الحساسة من الجسم فقد كانت نتائجه مذهلة جداً وقد جرب فعلاً .
    فائدته للمراة:
    في حالة الاعراض الخاصّة بسنّ اليأس فأنه يوصى بلستخدام زيت السّمسم لتسكين الجفاف أثناء سنّ اليأس. النّساء كثيرًا يمرن بهذه المشكلة بسبب تدهور في مستويات الهرمون الأنثويّ حيث تصبح البطانة المهبليّة جافة مما قد يؤدّي الى الألم أو الضّيق أثناء الجماع. ويتم استخدامة بواسطة قطنه نظيفة حيث انه يقوم بتليين الموضع .( انقع واقي مسحوق تجميل القطن المبطّن في زيت السّمسم و ثمّ اعصر الزّيت الزّائد . وتوضع في مدخل المهبل طوال اللّيل و يزال كلّ صباح لمدّة سبعة أيّام . بعد الأسبوع الأوّل يمكن ان يستعمل مرّة كلّ أسبوع ( أو كلّما دعت الحاجة). زيت السّمسم يستخدم خارجياً على البطن لتخفيف الشّدّ العضليّة و ألم المعدة الناتجه عن تقلصات العضلات الناتجه عن الدورة ( الطمث).
    الدّواء الآسيويّ التّقليديّ:
    يلعب زيت السّمسم دور بارز في الهند فهو يدلّك أحيانًا في الجلد أثناء (أبهيانجا) وهو نوع من المساج (التدليك) الهنديّ الذي يركّز على ما يزيد عن 100 نقطة على الجسم ( تسمى نقاط مارما ) . أبهيانجا اعتقد أنه يحسّن تدفّق الطّاقة و يساعد تخليص الجسم من الشّوائب .
    في حالة التدليك (المساج):
    يوصى باستخدام زيت السّمسم لتدليك الجسم بسبب صفاته الخاصّة . فزيت السّمسم المعصور بارداً هو الانسب لعمل مساج منشط للجسم وملين للجلد ويعطي البشرة لمعاناً غير متوقعاً,البعض يفضل أستعمال زيت جوز الهند في الصّيف , بسبب أثره البارد , الذي قد يكون أكثر رغبة , خصوصًا في جوّ أدفأ .
    في حالة الطبخ:
    بينما قد يضاف زيت السمسم في حالة الطبخ ولكن لا يجب أن يستخدم أثناء عمليّة الطّهي لأنّ الحرارة العالية يمكن أن تتوصّل إلى حلّ آثاره العلاجيّة . بعبارة أخرى , لا تستعمله أثناء الاستواء( الغليان). زيت السّمسم قد يستعمل في حرارة منخفضة والا فقد كثير من قيمته العلاجيّة , وذلك طبقًا لبعض آراء المجربين .
    الآثار الجانبيّة:
    زيت السّمسم لا يسبب أيّ آثار جانبيّة هامّة أو مزعجة .
    حفظ السمسم:
    زيت السّمسم الأفضل بقائه في الثلاجة لحمايته من الأكسدة ولكنه يمكن حفظه في درجة حرارة الغرفة العادية. و يجب أن أيضًا يحمى من الضّوء و الحرارة .
    تنويه:
    [FONT=&quot]لم يعرف ان زيت السّمسم ضار في أي حال من الاحوال مع ذلك هو مهمّ لنذكر أن الآثار الطّويلة الأجل لأخذ علاجات مستمدّة من السّمسم ( في أيّ كمّيّة ) لم تحقّق . بسبب النّقص لدراسة طبّيّة متخصصة ولكن التجارب اثبتت فاعليته كعلاج ومغذي[/FONT]
    متى يدلّك:
    يوصي أن يكون مساج الزّيت في الصباح قبل أن تأخذ الحمّام الدّافئ أو الدش أو قبل النوم. من الأفضل ان يسمح للزيت حتى يمتصه الجلد وذلك بترك فترة حوالي 20 دقيقة قبل الاغتسال أو الحمّام . وهذا يعطيه وقت للتغلل خلال الجلد وإزالة كل الشّوائب.
    الزّيوت للاستعمال:يوصى باستخدام زيت السّمسم بسبب صفاته الخاصّة . فزيت السّمسم المعصور بارداً هو الانسب لعمل مساج منشط للجسم وملين للجلد ويعطي البشرة لمعاناً غير متوقعاً,البعض يفضل أستعمال زيت جوز الهند في الصّيف , بسبب أثره البارد , الذي قد يكون أكثر رغبة , خصوصًا في جوّ أدفأ . إنّه مقترح ان تجرب زيت السّمسم فله نتائج ايجابية كثيرة وستدهش من الاحساس الذي تشعر به بشكل عام ومن النتائج التي تحصل عليها. ​
    كيف يعالج زيت السّمسم:
    يجب ان تعالج زيت السمسم المخصص للتدليك وذلك بصبّ زيت السمسم المعصور حديثاً في قدر و تسخينه على حرارة منخفضة إلى 100 درجة أي نقطة غليان الماء . يمكن معرفة وصول الزيت الى تلك الحرارة بإضافة قطرات ماء للزيت ويبدأ بالتسخين وعندما تبدأ قطرات الماء بالتبخر فان ذلك يعني وصول الزيت الى درجة غليان الماء. يجب ان يكون تسخين الزيت تدريجيًّا . عند ذلك يترك الزيت ليبرد وعندما يبرد تماماً يعاد الى وعائه السابق ويكون جاهزاً لتدليك . ​
    تدفئة الزيت للاستعمال :
    قبل أن تبدأ مساجك توضع كمية من الزيت ( حوالي 50 مل أو أقلّ ) في وعاء صّغير الذي يمكن أن تضعه في سلطانيّة أو إبريق ماء ساخن جدًّا لكي يسمح للزيت أن يسخن لدرجة تقبله على ان لايكون حاراً لدرجة تحرق الجلد. كبديل , يمكن أن تضع زجاجة الزّيت في وعاء أكبر تحتوي ماء ساخن و تتركت هناك لفترة حتّى يكون الزيت دافئ . بمجرّد أنّ يكون دافئ , أنت جاهز أن تبدأ مساجك . ​
    أين يعمل التدليك:
    يفضّل بعض النّاس أن يعملوا مساجهم في الحمّام عادةً , و هو مستحسن لتجنب سكب الزيت على المفارش.وفي فصل الشتاء يفضل ان يكون هناك بخار ماء في الحمام وذلك بفتح الماء الحار حتى يتكون بخار داخل الحمام لأن ذلك سيساعد على فتح مسامات الجلد والسماح للزيت بالتغلل داخل الجلد لإعطاء مفعول أفضل. اما داخل الغرفة فقد يستخدم السخان أيضًا. ​
    كيف يعمل اليدلّك:
    تخلع الملابس تماماً ويصب الزيت في راحة اليد ثم يدلك الجلد باليد حتى يمتص الجلد الزيت ويكرر ذلك عدة مرات حسب الحاجة مع ملاحظة ان يترك فرصة للجلد ليمتص الزيت قبل الاغتسال بماء دافئ. وتستخدم حركات المساج الدائرية على المناطق والمفاصل الدائرية كالأكتاف والمرافق والوراك والصدر والبطن ، ويربت على العظام الطويلة والمناطق المستقيمة كالرقبة والسيقان والاذرع والفخاذ. تدلك كذلك برفق الآذان وفروة الرأس مع ملاحظة زيادة كمية الزيت على فروت الرأس والتدليك بشكل دائري لجلدة الرأس. على الأقدام يجب ان تعطى وقتاً كافياً لتليك باطن القدم باسخدام الضغط بالابهام على جميع المناطق ولا تنسى بين الأصابع وان تدلك كل اصبع على حده. وبعد 20 دقيقة يوخذ حمام ساخن ( غير ساخن جدًّا ) للشّطف بعيدًا الشوائب المظهرة من قبل الزيت . و إذا سمح الوقت, فإن الاستحمام لفترة طويله يؤدي الى نتيجة أفضل. ​
    مساج زيت بطريقة مختصرة:
    إذا لم يسمح الوقت بالمساج الكامل، فإنّه يفضل أن يعمل مساج بطريق مختصر بدلاً من ان يفوّت المساج كلّيًّا . مساج الطّريق المختصر يمكن أن يعمل في دقيقة اودقيقتين فبمجرّد أن يحضر الزيت الدافئ. فقط ركّز على الرأس و الأقدام كالتالي: ​
    · الآذان الخارجيّة :برقّة , لكنّ بدقّة ​
    · الجبين :من الجانب إلى الجانب ​
    · الرّقبة , إلى الخلف و الواجهة :كفيما مضى ​
    · الأقدام : بواطن القدم , بالكفوف بقوّة - أصابع القدم , بالأصابع :بسهولة ​
    · اجلس بهدوء لدقائق قليلة بينما يمتص الجلد الزيت أو تلبس الجوارب السّميكة بينما تأخذ دقائق قليلة للإعداد للدش, أو للحلاقة . ​
    [FONT=&quot] فائدة التليك:[/FONT][FONT=&quot]
    [/FONT]
    [FONT=&quot]بالإضافة إلى تلك الفوائد الجسديّة للمساج , من نعمومة للجلد والتخلص من الارهاق والتعب والشعور بالنشاط والحيوية فأن هناك فوائد اخرى يمكن أن تنشأ أيضًا وهي مثلاً العلاقة بينك وبين أعضاء جسمك عندما تداعب كل جزء من جسمك على انفراد يوما بعد يوم تحس ان هناك علاقة من نوع آخر بينك وبين جسمك بحيث تشعر باحتياج اعضاء جسمك ويؤدي ذلك الى الثقة والتوازن مما يؤدي الى الطاقة والشعور بالفرح والسعادة.[/FONT]​


    فيما يلي مقتطفات مما ذكر عن السمسم وزيت السمسم في كتاب المعتمد في الأدوية المفرده، تأليف الملك المظفر يوسف بن عمر بن علي بن رسول الغساني التركماني الذي عاش بين سنة 620 هـ و 694 هـ:
    سمسم- (1) فيه من الجوهر اللزج الدهني مقدار ليس باليسير وهو يسخن إسخاناً معتدلاً، وهذه القوة فيه وفي دهنه وهو الشرج، وهو أكبر البزور دهنا، وإذا غسل الشعر بماء طبيخ ورقه لينه وأطاله وذهب بالاتربه العارضه في الرأس، وإذا طبخ دهنه بماء الآس وبزيت الإنفاق كان محموداً في تصليب الشعرونقى الحكة الكائنة من الدم الحار والبلغم المالح ، ونقيع السمسم يدر الحيضة ويطرح الولد. وإذا قلي السمسم وأكل مع بز كتان زاد في الباءه، وإذا مزج دهنه بمثله موم وعمل ضماد على الوجه حلل نقضه وصفاه ولينه وحسن لونه، وإذا ضمدت به المقعده نفع من الشقاق فيها واذا تضمدت به على العصب الملتوي سبطه وقومه. وينفع من التشنج اليابس أكلاً ودهناً، ويلين صلابة الاورام وينفع السعفه ، وإدمان أكله بالجبن ينفع من في صدره قرحة، ومن استولى على جسده اليبس. وهو جيد لضيق التنفس والربو ، ودهنه مع فوة وورد ينفع من الصداع والاحتراق. وأكل السمسم يسكن الحرقة واللذع العارضين من المعده من خلط حار، ومن شرب الشراب، ومن شرب دواء حاد. ويسمى الجلجلان وهو أكثر البزور دهنية , وجرمه أقوى من دهنه وهو ملين مغر محلل ، ينفع خضرة الضربة الباذنجانية والدم الجامد. ونفعه في إدرار الحيض شديد حتى انه يسقط الجنين. وهو نافع من عض الحية، ويزيد المني ، وقدر ما يؤخذ منه خمسة دراهم. دهنه ميال الى جميع العقاقير التي يطبخ بها والتي تصير معه. ونقيعه شديد في إدرار الحيض حتى انه يسقط الجنين.

    [FONT=&quot](1)قال في تحفة العجائب : السمسم وهو الجلجلان وهو أكثر البزور دهنية ورقه أذا دق وغسل به الشعر لينه وطوله، والسمسم حار رطبن، ملين محلل لخضرة الضربة الباذنجانية، والدم الجامد، وينفع من الشقوق والخشونه والسوداويين، ويضمد به غليظ الأعصاب، ونفعه شديد في إدرار الحيض، وزيادة المني، حتى انه يسقط الجنين.[/FONT]
    [FONT=&quot]
    [/FONT]
    [FONT=&quot]لتوصيل المدن التاليه :
    [/FONT]

    [FONT=&quot]جده , مكة , الباحة , ابها ,الخميس,وجميع المدن عن طريق الفدكس[/FONT]
    [FONT=&quot]لتواصل :[/FONT]

    [FONT=&quot]0597983784

    [email protected]


    [/FONT]

    [FONT=&quot]
    [/FONT]
    [FONT=&quot]
    [/FONT]​
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة