1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

إقالة الملحق الثقافي السعودي في بيروت من منصبه لرفضه تصديق شهادة مزورة لابنة وزير‏

الكاتب: طموحي تعدى حدودي, بتاريخ ‏27 فبراير 2011.

  1. طموحي تعدى حدودي

    طموحي تعدى حدودي الرؤية الثاقبة

    إنضم إلينا في:
    ‏28 يناير 2011
    المشاركات:
    249
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الحمدُ للهِ والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ ...

    صورة من صور الفساد الإداري إن صحت الرواية من كبار المسؤولين وبعض المنتفعين منهم مع الأسف ، وهالني عندما قرأت بعض أسماء أطراف القضية ، ولم أصدق إلى هذه اللحظة .

    إنها قضية الملحق الثقافي السعودي في لبنان د. منير القرني الذي استقال من منصبه بسبب رفضه تصديق شهادة مزورة لابنة أحد المسؤولين في الدولة ، وبمساعدة بعض الأسماء المعروفة التي تكتب في الصحافة المحلية ، ومنهم اسم يشار إليه بالبنان لا أريد ذكر اسمه ، ولعلكم تجدونه من خلال صور الوثائق التي أمامكم .

    وأرجو أن تصل إلى ولاة الأمر وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين وفقه الله .

    لم أصدق وأنا أقرأ التفاصيل بالوثائق إلى هذا الحد تصل الأمور من أناس وضع خادم الحرمين الشريفين ثقته فيهم ، ولكنهم لم يحملوا الأمانة .

    سأترك الصور تحكي القضية كلها بدون تعليق ، وأترك لكم التعليق .​

    [​IMG]

    [​IMG]تم تصغير هذه الصورة ... نقره على هذا الشريط لعرض الصورة بمقاسها الحقيقي علما بأن مقاسات الصورة قبل التصغير هو 729 في 1024 وحجم الصورة 47 كيلو بايت[​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]
    منير القرني يناشد المليك التدخل
    شهادة أبنة مسؤول كبير تُقيل الملحق الثقافي في بيروت



    [​IMG]
    الرياض :
    ناشد الملحق الثقافي في بيروت منير القرني خادم الحرمين الشريفين بتشكيل لجنة عاجلة للتحقيق وإنصافه من الظلم الذي تعرض له بعد إقالته من منصبه على خلفية رفضه التصديق على شهادة مزورة لابنة وزير سابق .

    واعتبر القرني ما حدث معه هو عقاب بسبب رفضه الانسياق لمخالفة ما يحض عليه خادم الحرمين الشريفين لمحاربة الفساد والمفسدين والعمل على إصلاح البلاد دون النظر لأى شخص مهما كان منصبه أو اسمه، مضيفاً أن قصته بدأت عندما طلب منه التصديق على شهادة مزوَّرة باسم ابنة وزير سابق يشغل حالياً منصباً مرموقاً، وقال “فوجئت بالمتصل يطالبني بأن أصدق لابنة المسؤول شهادة بكالوريوس، ثم جاءني خطاب من المشرف العام على مكتب والد الطالبة يطلب فيه من الملحقية التصديق، مستنداً إلى المفاهمة مع مسؤول وزارة التعليم العالي ، فقمنا وكما تعودنا بالاستبيان والتأكد من حقيقة الأمر بإرسال شهادة الطالبة إلى الجامعة الأمريكية اللبنانية التي جاء في الشهادة أنها صادرة منها، فردت الجامعة بأن الشهادة (مزورة) وان الطالبة غير موجودة بالجامعة من الأصل فرفضنا التصديق عليها .


    وأضاف القرني “فوجئت بعد هذه الواقعة بأن هناك أشخاص اتصلوا بالموظفين المتعاقدين بالملحقية، وطلبوا منهم تقارير عن سير العمل، فضلاً عن أمور أخرى من الممكن أن تسيء إلى الملحق ،وتمّت إقالتى من منصبي، لكنني بعثت بخطاب إلى وزير التعليم العالي، أوضحت فيه ملابسات القضية، مرفقاً به إثباتات تحوي الحقائق كاملة.

    وبحسب القرني الذي زود الوئام بوثائق عن الحادثة ، فإن السبب الرئيسي لإبعاده هو عدم تصديقه لشهادة ابنة المسؤول الكبير ، التي سعى أحد أعضاء المجلس الذي يرأسه والدها ، وهو كاتب صحفي معروف في أن أقوم بالتصديق عليها دون مرورها على الجامعة المصدر ، إلا إن الأمانة تقتضي أن تصادق الجامعة المنسوبة إليها الشهادة على الوثيقة قبل أن تصادقها الملحقية وهذا مارفضته الجامعة التي أرفقت خطاباً يؤكد تزوير الشهادة ، وينفي أن تكون الطالبة قد درست لديها .

    وتكشف الوثائق التي حصلت عليها الوئام عن صدور خطاب من مكتب والد الطالبة إلى الملحقية الثقافية ببيروت يطلب تصديق الشهادة ، ورد الجامعة الأمريكية على الملحقية بنفي مصداقية الشهادة ، ثم خطابات الملحق لمعالي وزير التعليم العالي يطلعه فيها على الحادثة بعد خطاب سري سابق أبلغه فيه بأن الجامعة لم تصادق على الشهادة .
    كما حصلت الوئام على نسخة من برقية رفعها الطلبة السعوديين في بيروت تضامناً مع الملحق الثقافي يطالبون فيها بالتحقيق في قرار إقالته






    القضية وكما جاءت في خطاب الملحق الثقافي الدكتور منير القرني إلى وزير التعليم العالي ( خالد العنقري) يوضح فيه بعض الدسائس الخبيثة من بعض مسؤولي الوزارة...حيث قام المدعو عبدالله الناصر عضو مجلس الشورى و مستشار وزير التعليم بالأتصال بالملحق الثقافي في بيروت وذكر أنه سيرسل شهادة البكالوريس الخاصة بأبنة / عبدالله آل الشيخ لتقوم الملحقية بالمصادقة الرسمية بإعتبارها إحدى خريجات الجامعات اللبنانية.

    وعند وصول الشهادة مع كشف الدرجات أتضح للملحق الثقافي الدكتور منير القرني أن هناك خلل في مضمونها...وعند مراسلة الجامعة التي صدرت منها الشهادة وهي الجامعة الأمريكية اللبنانية كانت الصدمة...وهي أن الشهادة مزورة وأن الطالبة ( مي عبدالله آل الشيخ) لم تكن طالبة أبداً في تلك الجامعة.



    وبذل الدكتور منير القرني قصار جهده لثني الجامعة من أن ترفع دعوى قانونية ضد الطالبة بتهمة التزوير...حتى لا تساء سمعة شخصية وزارية مرموقة لعدة سنوات على رأس وزارة تعني بإقامة العدالة في السعودية.



    وبما أن الدكتور منير القرني رفض التصديق على الوثيقة بدأ المدعو عبدالله الناصر و صديقه عبدالله الطاير بشن حملة دنيئة تمثلت في مقالات المدعو عبدالله الناصر و هجومه على الملحقية في بيروت ..وقيام الدكتور عبدالله الطاير بتلفيق الأكاذيب و محاولة التشكيك في نزاهة الملحقية و نزاهة ملحقها.
    الدكتور منير القرني يبدو أنه يحظى بسمعة جيدة من قبل الطلاب و الطالبات في بيروت حيث قاموا بعمل صفحة في موقع الفيس بوك يطالبون فيها بقاءه على رأس الملحقية....!










    الوزير ال شيخ



    [​IMG]


    عبدالله بن محمد آل الشيخ... تم تعينه وزيراً للعدل منذ عام 1993 م ...وبعد أن مضى 17 عام تم نقله رئيساً لمجلس الشورى....والله وحده أعلم كم سيمكث في هذا المجلس "التشريفي"..!!
    في الدول المتقدمة عند حدوث أي تقصير أو أهمال ..يقوم الوزير بتقديم إستقالته..!! لكن هنا في السعودية يحدث العكس...فمعظم الوزارء وبرغم "فشلهم" الإداري ..إلا أنه يتم تكريمهم و ترقيتهم إلى سفراء أو نقلهم إلى وزارات أخرى...وهذا حال الشيخ عبدالله بن محمد آل الشيخ..!!
    في وزارة العدل المسؤولة على المحاكم و العمل القضائي وتحقيق العدالة...أصبحت وزارة معقدة وبأنظمة متخلفة...يتم فيها قهر المظلوم و ترك الظالم....ولا أبالغ إذا قلت أن وزارة العدل هي أكثر الوزارات تعقيداً على الأطلاق....ومجرد أنك تدخلها تشعر بكآبة و ضيق من سير الأمور هناك..!!


    وزير العدل السابق الشيخ عبدالله آل الشيخ قد أعلن قبل سنوات عن خطة لتطوير مرافق القضاء لكن لم يتم تنفيذ شيء حتى الآن...وبدل أن يتم محاسبة هذا الوزير ومعاقبته على التقاعس و الفشل الذريع الذي خلفه في وزارة العدل و المحاكم الشرعية....تم تعينه رئيساً لمجلس الشورى....!!

    من يصدق أن وزير العدل السابق و رئيس مجلس الشورى الذي يعني بتقديم النصيحة الصادقة هو مشترك في عملية " تزوير" لشهادة علمية لـ إحدى بناته (مي بن عبدالله آل الشيخ) ...من يصدق أن هذه الأفعال تصدر من رجل له خلفيه دينية حيث يتفاخر أنه من أحفاد الإمام محمد بن عبدالوهاب..؟؟.من يصدق أن هذا يحدث من رجل كان على رأس وزارة تعني بالعدالة ؟؟ وهو اليوم يعمل في قيادة مجلس الشورى..لتظهر لنا صورة من الخيانة بدل الأمانة !


    أسماء العصابة:

    [​IMG]
    الاستاذ عبدالله الناصر مستشار وزير التعليم العالي و عضو مجلس الشورى الحالي
    [​IMG]
    الدكتور عبدالله الطاير المشرف العام على مكتب الوزير و الملحقيات الثقافية
    اسم الضحية:
    [​IMG]
    الدكتور منير بن علي القرني
    الملحق الثقافي السعودي في لبنان


    الحكاية ببساطة وكما جاءت في خطاب الملحق الثقافي الدكتور منير القرني إلى وزير التعليم العالي ( خالد العنقري) يوضح فيه بعض الدسائس الخبيثة من بعض مسؤولي الوزارة...حيث قام المدعو عبدالله الناصر عضو مجلس الشورى و مستشار وزير التعليم بالأتصال بالملحق الثقافي في بيروت وذكر أنه سيرسل شهادة البكالوريس الخاصة بأبنة معالي الشيخ / عبدالله آل الشيخ لتقوم الملحقية بالمصادقة الرسمية بإعتبارها إحدى خريجات الجامعات اللبنانية.
    وعند وصول الشهادة مع كشف الدرجات أتضح للملحق الثقافي الدكتور منير القرني أن هناك خلل في مضمونها...وعند مراسلة الجامعة التي صدرت منها الشهادة وهي الجامعة الأمريكية اللبنانية كانت الصدمة...وهي أن الشهادة مزورة وأن الطالبة ( مي عبدالله آل الشيخ) لم تكن طالبة أبداً في تلك الجامعة.

    وبذل الدكتور منير القرني قصار جهده لثني الجامعة من أن ترفع دعوى قانونية ضد الطالبة بتهمة التزوير...حتى لا تساء سمعة شخصية وزارية مرموقة لعدة سنوات على رأس وزارة تعني بإقامة العدالة في السعودية.

    وبما أن الدكتور منير القرني رفض التصديق على الوثيقة بدأ المدعو عبدالله الناصر و صديقه عبدالله الطاير بشن حملة دنيئة تمثلت في مقالات المدعو عبدالله الناصر و هجومه على الملحقية في بيروت ..وقيام الدكتور عبدالله الطاير بتلفيق الأكاذيب و محاولة التشكيك في نزاهة الملحقية و نزاهة ملحقها....والجدير بالذكر أن عبدالله الناصر تربطه علاقة قرابة نسبية برئيس مجلس الشورى عبدالله آل الشيخ ...حيث حاول أن يقدم هذه الشهادة المزروة ليتزلف بها عند رئيسه في هذا المجلس الذي يتضح أن ريئسه و أعضائه مجرد عصابة للتزوير - مع الأسف-.

    الدكتور منير القرني يبدو أنه يحظى بسمعة جيدة من قبل الطلاب و الطالبات في بيروت حيث قاموا بعمل صفحة في موقع الفيس بوك يطالبون فيها بقاءه على رأس الملحقية....!




    للاطلاع على الوثائق و لتفاصيل أكثر :




    وهنا حملة التضامن مع الملحق الثقافي في لبنان لمواجهته ضغوطا بعد موقفه :


    وفي حال حجب الموقع أو حذف صور الوثائق حمل الملف في الرابط التالي :


    علما بأن آل الشيخ له سوابق فساد عفنة منذ أن كان وزيرا للعدل ، وأشهرها المنحة كبيرة الحجم التي طبقها بطرق ملتوية على أهم مخطط في حائل سالبا بذلك أراضي المواطنين ، وأوقفه الملك عبدالله بعد أن فضحه أحد الشرفاء .







    هذا رابط مباشر للتحميل الوثائق....










    منقول
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة