1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

مخلوقات تؤكل وتتكلم العربيه >>>من اعجب ماقرأت...!!

الكاتب: زنبقه, بتاريخ ‏29 نوفمبر 2010.

  1. زنبقه

    زنبقه تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2009
    المشاركات:
    2,048
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    مخلوقات تأكل العشب وتغني باللغة العربية
    وتجري على قدم واحدة بسرعة فائقة ,
    وهي صيد مفضل للبشر والجان على حد سواء كما في بعض الروايات ,
    ورد لهم ذكر في السنة النبوية الشريفة .
    فقد ورد في مختار الصحاح للشيخ الإمام محمد بن أبي بكر الرازي ,
    والذي فسر فيه كل ما أمكن من الكلمات والمفردات التي نطق بها الرسول صلى الله عليه وسلم
    وكانت تحمل معاني صعبة على السواد الأعظم من الناس أو قد تفهم على غير منحاها الصحيح ,,
    من جملة ما ورد تفسير لكلمة ( النَّسنَاسُ )
    وهي جنس من الخلق يئب (يقز) على رجل واحدة ويتكلمون مثل البشر ,,
    وبحثت عن الحديث الشريف الذي وردت به هذه اللفظة وللأسف لم أوفق في ذلك ,
    وبقي هذا المخلوق في مخيلتي لفترة طويلة وأنا أتساءل عن حقيقة أمره
    ولم أجد لتساؤلي جوابا ممن حولي
    مما جعلني ألجا إلى كتب المؤرخين والمفسرين
    لعلي أجد فيها جوابا وقمت بالبحث عن النسناس
    وهل هو أسطورة أم حقيقة ؟
    لكني وجدت باحثاً يمنياً قد كتب في هذا الموضوع وبحث فيه
    وإليكم هذا الطرح الموثق والموفق جعله الله في ميزان حسناته ,,
    ورد في كتاب تاريخ الإسلام الجزء 18صفحة 542و543
    وقال سعيد بن عفير المصري ثنا يعقوب بن الحارث
    عن شبيب بن شيبة بن الحارث قال :
    قدمت الشحر ( أرض في اليمن )على رئيسها
    فتذاكرنا النسناس فقال صيدوا لنا منها
    فلما أن رحت إليه فإذا بنسناس مع الأعوان
    فقال النسناس أنا بالله وبك !!
    فقلت خلوه ,,, فخلوه
    فخرج يعدو وإنما يرعون نبات الأرض
    فلما حضر الغد قال استعدوا للصيد
    فإنا خارجون فلما كان السحر
    سمعنا قائلا يقول أبا مخمر إن الصبح قد أسفر والليل قد أدبر والقانص قد حضر فعليك بالوزر
    فقال كلي ولا تراعي
    فقال الغلمان يا أبا مخمر !!
    فهرب وله وجه كوجه الإنسان
    وشعرات بيض في ذقنه ومثل اليد في صدره
    ومثل الرجل بين وركيه فألط به كلبان (طارده ) وهو يقول :
    إنكما حين تجارياني
    ألفيتماني خضلا عناني
    لو بي شباب ما ملكتماني
    حتى تموتا أو تفارقاني
    قال فأخذاه
    قال ويزعمون إنهم ذبحوا منها نسناسا !
    فقال قائل منهم سبحان الله ما أحمر دم هذا النسناس
    فقال نسناس من شجرة لقد كان هذا النسناس يأكل السماق
    فقالوا نسناس خذوه
    فأخذوه وقالوا لو سكت ما علمنا به
    فقال نسناس آخر من شجرة أنا صميميت فقالوا نسناس خذوه
    قال وبنو مهرة يصطادونها يأكلونها
    قال وكان بنو أميم بن لاوذ بن سام بن نوح
    قد سكنوا زنار
    وهي أرض رمل وكثيرة النخل
    ويسمع فيها حس الجن
    حتى كثروا فعصوا فعاقبهم الله
    وأهلكهم وبقي منهم بقايا للعرب
    يقع عليهم للرجل والمرأة منهم يد أو رجل في شق واحد يقال لهم النسناس
    وفي كتاب سير أعلام النبلاء جز3 صفحة 242
    ابن جريج عن ابن أبي مليكة قال ابن عباس :
    ذهب الناس وبقي النسناس
    قيل ما النسناس ؟
    قال الذين يشبهون الناس وليسوا بالناس.
    وفي كتاب المعارف جز1 صفحة628
    ثم ملك بعده أخوه العبد بن أبرهة
    وهو ذو الأذعار سمي بذلك
    لأنه كان غزا بلاد النسناس فقتل منهم مقتله عظيمة
    ورجع إلى اليمن من سبيهم بقوم وجوههم في صدورهم
    فذعر الناس منهم فسمي ذا الأذعار
    وكان هذا في حياة أبيه فلما ملك أصابه الفالج
    فذهب شقه قبل غزوه وكان ملكه خمسا وعشرين سنة .
    وفي كتاب المستطرف في كل فن مستظرف الجزء2 صفحة 295
    وقيل إن بجزيرة النسناس باليمن مدينة بين جبلين
    وليس لها ماء يدخل فيها إلا من المطر
    وطولها نحو ستة فراسخ وهي حصينة
    ذات كروم ونخيل وأشجار وغير ذلك
    وإذا أراد إنسان الدخول فيها
    حثى وجهه التراب فإن أبى إلا الدخول
    خنق أو صرع وقيل إنها معمورة بالجان
    وقيل بخلق من النسناس
    ويقال إنهم من بقايا عاد الذين أهلكهم الله بالريح العقيم
    وكل واحد منهم شق إنسان
    ونقل عن بعض المسافرين أنه قال :
    بينما نحن سائرون إذ أقبل علينا الليل فبتنا بواد
    فلما أصبح الصباح سمعنا قائلا يقول :
    من الشجرة يا أبا بجير الصبح قد أسفر
    والليل قد أدبر
    والقناص قد حضر
    فالحذر الحذر
    قال فلما ارتفع النار أرسلنا كلبين كانا معنا نحو الشجرة
    فسمعت صوتا يقول ناشدتك!
    قال فقلت لرفيقي دعهما
    قال فلما وثقا بنا نزلا هاربين
    فنبعهما الكلبان وجدا في الجرى
    فامسكا شخصا منهما
    قال فأدركناه وهو يقول :
    الويل لي مما به دهاني
    دهري من الهموم والأحزان
    قفا قليلا أيها الكلبان
    إلى متى إلي تجريان
    قال فأخذناه ورجعنا
    فذبحه رفيقي وشواه فعفته ولم آكل منه شيئا
    فتبارك الله ما اكثر عجائب خلقه لا إله إلا هو ولا معبود سواه .
    وفي كتاب المجالسة وجواهر العلم جزء1 صفحة 302
    النسناس خلق باليمن لأحدهم عين ويد ورجل ينقز بها
    وأهل اليمن يصطادونهم
    فخرج قوم في صيدهم
    فرأوا ثلاثة نفر منهم
    فأدركوا واحداً فعقروه
    وتوارى اثنان في الشجر
    فذبح الذي عقر فقال أحدهم لصاحبه إنه لسمين
    فقال أحد الاثنين إنه كان يأكل الضرو
    فأخذوه فذبحوه فقال الذي ذبحه ما أنفع الصمتّ
    فقال الثالث فأنا الصميت
    فأخذوه فذبحوه
    قال ابن قتيبة الضرو الحبة الخضراء.
    وفي كتاب غريب الحديث لابن الجوزي جزء2صفحة 405
    في الحديث ذهب الناس وبقي النسناس
    بفتح النون وكسرها وقد روى في تفسيره
    أن قوما عصوا رسولهم فمسخهم الله عز وجل
    نسناسا لكل واحد منهم يد ورجل
    فهو شق إنسان ينقر ون كما ينقر الطائر
    ويرعون كما ترعى البهائم.
    وفي كتاب الفائق جزء3صفحة427
    نسنس أبو هريرة رضي الله تعالى عنه
    ذهب الناس وبقى النسناس
    هم بأجوج ومأجوج
    عن ابن الأعرابي والنون مكسورة
    وقيل خلق على صورة الناس
    أشبهوهم في شيء
    وخالفوهم في شيء
    وليسوا من بني آدم
    ويقال بل هم من بني آدم
    وفي الحديث إن حيا من عاد عصوا رسولهم
    فمسخهم الله نسناسا
    لكل إنسان منهم يد ورجل من شق واحد
    ينقزون كما ينقز الطائر
    ويرعون كما ترعى البهائم
    ويقال إن أولئك انقرضوا والذين هم على تلك الخلقة
    ليسوا من نسل أولئك ولكنهم خلق على حدة.
    وفي كتاب المحكم والمحيط الأعظم جزء 8 صفحة149
    والنَّسْنَسَةُ الضَّعْفُ والنِّسْناسُ خَلْقٌ في صُورَةِ الناسِ
    مُشتَقٌّ مِنهُ لِضَعْفِ خَلْقِهم
    قال كُراع النَّسِناسُ فيما يقال دابَّةٌ في عِدادِ الوَحْشِ
    تُصَادُ وتُؤْكَلُ وهي على شكلِ الإِنسانِ بعينٍ واحدة ورِجْلٍ ويَدٍ تتكَلّم مثل الإِنسانِ.
    وفي كتاب لسان العرب جزء6 صفحة231
    النسناس خلق في صورة الناس مشتق منه لضعف
    خلقهم قال كراع النسناس
    و النسناس فيما يقال دابة في عداد الوحش
    تصاد وتؤكل وهي على شكل الإنسان بعين واحدة ورجل ويد تتكلم مثل الإنسان
    الصحاح النسناس و النسناس جنس من الخلق
    يثب أحدهم على رجل واحدة
    التهذيب النسناس والنسناس خلق على صورة بني آدم أشبهوهم في شيء وخالفوهم في شيء
    وليسوا من بني آدم
    وقيل هم من بني آدم
    وجاء في حديث أن حيا من قوم عاد عصوا رسولهم
    فمسخهم الله نسناسا لكل إنسان منهم يد ورجل من شق واحد
    ينقزون كما ينقز الطائر ويرعون كما ترعى البهائم.
    وفي كتاب معجم البلدان الجزء3 صفحة327
    شحاط من مخاليف اليمن
    الشحر بكسر أوله وسكون ثانيه
    قال الشحرة الشط الضيق والشحر الشط وهو صقع على ساحل بحر الهند من ناحية اليمن
    قال الأصمعي :
    هو بين عدن وعمان قد نسب إليه بعض الرواة وإليه ينسب العنبر الشحري
    لأنه يوجد في سواحله وهناك عدة مدن يتناولها هذا الاسم
    وذكر بعض العرب قال قدمت الشحر فنزلت على رجل من مهرة له رياسة وخطر
    فأقمت عنده أياما فذكرت عنده النسناس
    فقال إنا لنصيده ونأكله وهو دابة له يد واحدة ورجل واحدة وكذلك جميع ما فيه من الأعضاء
    فقلت له أنا والله أحب أن أراه
    فقال لغلمانه صيدوا لنا شيئا منه
    فلما كان من الغد إذ هم قد جاؤوا بشيء له وجه كوجه الإنسان
    إلا أنه نصف الوجه وله يد واحدة في صدره
    وكذلك رجل واحدة فلما نظر إلي قال:
    أنا بالله وبك
    فقلت للغلمان : خلوا عنه
    فقالوا يا هذا لا تغتر بكلامه
    فهو أكلنا فلم أزل بهم حتى أطلقوه
    فمر مسرعا كالريح فلما حضر غداء الرجل الذي كنت عنده
    قال لغلمانه أما كنت قد تقدمت إليكم أن تصيدوا لنا شيئا
    فقالوا قد فعلنا ولكن ضيفك قد خلى عنه فضحك وقال :
    خدعك والله ثم أمرهم بالغدو إلى الصيد
    فقلت وأنا معهم فقال افعل ثم غدونا بالكلاب فصرنا إلى عيضة عظيمة
    وذلك في آخر الليل
    فإذا واحد يقول يا أبا مجمر :
    إن الصبح قد أسفر والليل قد أدبر والقنيص قد حضر فعليك بالوزر
    فقال له الآخر كلي ولا تراعي
    قال فأرسلوا الكلاب عليهم فرأيت أبا مجمر وقد اعتوره كلبان
    وهو يقول :
    الويل لي مما به دهاني
    دهري من الهموم والأحزاني
    قفا قليلا أيها الكلباني
    واستمعا قولي وصدقاني
    إنكما حين تحارباني
    ألفيتماني خضلا عناني
    لو بي شبابي ما ملكتماني
    حتى تموتا أو تخلياني
    قال فالتقيا عليه وأخذاه فلما حضر غداء الرجل
    أتوا بأبي مجمر بعد الطعام مشويا
    وقد ذكرت من خبر النسناس شيئا آخر في وبار على ما وجدته
    في كتب العقلاء وهو مما اشترطنا أنه خارج من العادة
    وأنا بريء من العهدة وينسب إلى الشحر جماعة منهم محمد بن خوي بن معاذ الشحري اليماني
    سمع بالعراق وخراسان من أبي عبد الله محمد بن الفضل الصاعدي الفراوي وغيره
    وفي كتاب معجم البلدان الجزء5 صفحة358
    النسناس يقال إنهم من ولد النسناس بن أميم بن عمليق بن يلمع بن لاوذ بن سام
    وهم فيما بين وبار وأرض الشحر وأطراف أرض اليمن
    يفسدون الزرع فيصيدهم أهل تلك الأرض بالكلاب
    وينفرونهم عن زروعهم وحدائقهم
    وعن محمد بن إسحاق أن النسناس خلق في اليمن
    لأحدهم يد واحدة ورجل واحدة وكذلك العين وسائر ما في الجسد
    وهو يقفز برجله قفزا شديدا ويعدو عدوا منكرا
    ومن أحاديث أهل اليمن أن قوما خرجوا لاقتناص النسناس
    فرأوا ثلاثة منهم فأدركوا واحدا فأخذوه وذبحوه وتوارى اثنان في الشجر
    فلم يقفوا لهما على خبر
    فقال الذي ذبحه والله إن هذا لسمين أحمر الدم
    فقال أحد المستترين في الشجر إنه قد أكل حب الضرو
    وهو البطم وسمن فلم سمعوا صوته تبادروا إليه وأخذوه
    فقال الذي ذبح الأول والله ما أحسن الصمت
    هذا لو لم يتكلم ما عرفنا مكانه
    فقال الثالث فها أنا صامت لم أتكلم
    فلما سمعوا صوته أخذوه وذبحوه وأكلوا لحومهم
    وقال دغفل أخبرني بعض العرب أنه كان في رفقة يسير في رمل عالج
    قال فأضللنا الطريق ووقفنا إلى غيضة عظيمة على شاطىء البحر
    فإذا نحن بشيخ طويل له نصف رأس وعين واحدة وكذلك جميع أعضائه
    فلما نظر إلينا مر يركض كالفرس الجواد
    وهو يقول :
    فررت من جور الشراة شدا
    إذ لم أجد من الفرار بدا
    قد كنت دهرا في شبابي جلدا
    فها أنا اليوم ضعيف جدا
    وروى الحسام بن قدامة عن أبيه عن جده قال :
    كان لي أخ فقل ما بيده وأنفض حتى لم يبق له شيء
    فكان لنا بنو عم بالشحر
    فخرج إليهم يلتمس برهم فأحسنوا قراه
    وأكثروا بره
    وقالوا له يوما لو خرجت معنا إلى متصيد لنا لتفرجت
    قال ذاك إليكم وخرج معهم فلما أصحروا ساروا إلى غيضة عظيمة
    فأوقفوه على موضع منها ودخلوها يطلبون الصيد
    قال فبينما أنا واقف إذ خرج من الغيضة شخص في صورة الإنسان
    له يد واحدة ورجل واحدة ونصف لحية وفرد عين وهو يقول :
    الغوث الغوث الطريق الطريق عافاك الله
    ففزعت منه ووليت هاربا
    ولم أدر أنه الصيد الذي يذكرونه
    قال فلما جازني سمعته يقول وهو يعدو :
    غدا القنيص فابتكر
    بأكلب وقت السحر
    لك النجا وقت الذكر
    ووزر ولا وزر
    أين من الموت المفر
    حذرت لو يغني الحذر
    هيهات لن يخطي القدر
    من القضا أين المفر
    فلما مضى إذا أنا بأصحابي قد جاؤوا
    فقالوا ما فعل الصيد الذي احتشناه إليك
    فقلت لهم أما الصيد فلم أره
    ووصفت لهم صفة الذي مر بي فضحكوا
    وقالوا ذهبت بصيدنا فقلت يا سبحان الله
    أتأكلون الناس هذا إنسان ينطق ويقول الشعر
    فقالوا وهل أطعمناك منذ جئتنا إلا من لحمه قديدا وشواء
    فقلت ويحكم أيحل هذا ؟
    قالوا نعم إن له كرشا وهو يجتر
    فلهذا يحل لنا
    قلت ولهذه الأخبار أشباه ونظائر في أخبارهم والله أعلم بحق ذلك من باطله .
    وفي كتاب تاج العروس الجزء14 صفحة 332
    وَبَار بلدةٌ يسكُنها النِّسْنَاس
    وقيل هي ما بين الشِّحْر إلى صَنْعَاء
    أرضٌ واسعةٌ زُهاءَ ثلاثمائة فرْسخ في مِثْلها
    وقيل هي بين حَضْرَموت والسَّبوب
    وفي كتاب أحمد بن محمد الهَمْدَانيّ وباليمن أرضُ وَبار وهي فيما بين نَجْرَان وحَضْرَموت
    وما بين بلاد مَهْرَةَ والشِّحْر والأقوالُ متقاربةٌ
    وهي الأرضُ المذكورة في القرآن في قَوْلُهُ تَعالى أمَدَّكُم بأَنْعام وبَنين وجَنَّات وعُيون
    قال الهَمْدانيّ وكانت وَبار أكثرَ الأرضين خَيراً
    وأخصبها ضِياعاً وأكثرَها مِياهاً وشجراً وتمراً
    فكثرتْ بها القبائلُ حتى شُحِنتْ بها أرضُوهم وعَظمتْ أموالُهم
    فأشِروا وبَطِروا وَطَغَوْا وكانوا قوماً جَبابرَة ذوي أجسامٍ فلم يعرفوا حقَّ نِعَمِ اللهُ تعالى
    فبدّل الله خَلْقَهم وصيَّرَهم نِسْناساً
    للرجل والمرأة منهم نِصف رأسٍ ونِصفَ وجه وعينٌ واحدةٌ ويدٌ واحدة ورِجلٌ واحدة
    فخرجوا على وجوههم يَهيمون ويَرْعَوْن في تلك الغِياض إلى شاطئ البحر
    كما ترعى البهائم وصار في أرضِهم كلُّ نملة كالكلب العظيم
    تَسْتَلِب الواحدةُ منها الفارسَ عن فرسِه فتُمَزِّقه.
    وقد ورد في مغني المحتاج الجزء 4 صفحة 298
    وفي تحريم النسناس بكسر النون وجهان
    أوجههما كما جرى عليه ابن المقري التحريم
    وهو على خلقة الناس قاله القاضي أبو الطيب وغيره
    وقال الجوهري وهو جنس من الخلق يثب على رجل واحدة
    وقال المسعودي له عين واحدة يخرج من الماء
    ويتكلم ومتى ظفر بالإنسان قتله
    يوجد في جزائر الصين ينقر كما ينقر الطير
    وفي المحكم أنه سبع من أخبث السباع
    تنبيه قد يفهم كلامه أن الحية التي لا تعيش إلا في الماء حلال
    لكن صرح الماوردي بتحريمها هي وغيرها من ذوات السموم البحرية.
    وفي كتاب اختلاف الأئمة العلماء الجز2 صفحة 351 وردالاتي
    وقال أبو الطيب الطبري منهم لا يحل النسناس لأنه على خلقة الآدمي.
    وفي كتاب البدء والتاريخ جزء3 صفحة 30 ورد الاتي
    بسيط
    قالوا وسار وبار بن أميم فنزل بأرض وبار برمل عالج فهلكوا
    وأما ابن اسحق فإنه يزعم أن بني أميم بن لاوذ بن سام بن نوح نزلوا وبار
    فكثروا وربلوا وعصوا فأصابتهم من الله نقمة فهلكوا
    وبقيت منهم بقية يقال لهم النسناس
    للرجل منهم يد ورجل من شق واحد ينقزون نقز الظبآء
    ووبار بلاد لا يطأها أحد من الإنس لما فيها من حس الجن
    وهي أكثر أرض الله نخلا وشجرا فيما يزعمون.
    وورد في نفس الكتاب الجزء 3 صفحة 175
    وافر
    قالوا وكان ملكه مائة وخمسا وعشرين سنة
    ثم ملك بعده أبرهة ذو المنار
    وسمى به لأنه غزا بلاد النسناس
    وجآء بهم وجوههم فى صدورهم
    فذعر الناس لذلك وكان ملكه خمسا وعشرين سنة
    ثم ملك هداد بن شراحيل بن عمرو بن الحارث الرائش أبو بلقيس
    ولم يلبث إلا يسيرا حتى هلك
    ثم ملكت بلقيس أربعين سنة
    وكان من قصتها وقصة سليمان ما ذكر الله عز وجل ثم ملك ناشر النعم لإنعامه على الناس.
    وفي نفس الكتاب الجزء 4 صفحة 95و96
    ومن عجائب أصناف الناس قد جاء في الأخبار
    من صفة يأجوج ومأجوج ما ذكرناه في موضعه
    وكذلك من صفة النسناس بأرض وبار
    وصنف منهم بناحية بأمير وهي مفازة بين قشمير وتبت ووخان والصين
    ناس وحشية مشعرة جميع أبدانهم إلا الوجه ينقزون نزو الظباء
    وحدثني غير واحد من أهل وخان أنهم يصطادونه ويأكلونه
    قالوا وفي غياض سرنديب ناس وحشية يصفر بعضها لبعض
    وينفرون من الناس
    وبالزنج في أقاصيها قوم ليس لهم طعام إلا ما أحرقت الشمس
    من دواب البحر عند غروبها ولا لهم لباس
    غير ورق الشجر ولا لهم بناء إلا أكنان تحت الأرض
    وهم يأكلون بعضهم بعضا
    ولا يعرف أحد منهم أباه ولا نكاح فيهم
    قالوا وفي ناحية الترك قوم إذا خرجوا إلى عدوهم
    أخذوا الملح معهم فمن قتلوه ملحوه وأكلوه
    قالوا وبنواحي خرخيز أمة وحشية لا يخالطون الناس
    ولا يفهمون عنهم لباسهم وأوانيهم من جلود الوحش
    يتناكحون على أربع كالوحش والبهائم
    وإذا مات منهم ميت علقوه على الشجر حتى يبلى
    قالوا وفي جهة الشمال أمة في طباع السباع الزعرة
    دوابهم اللبد والصوف لئلا يثير عجاجا فيمطروا
    قالوا ويحملون معهم من حجارة ذلك الجبل
    فإذا عطشوا حركوها في الماء فيمطرون في الحال
    وفي كتاب المسالك والممالك حكاية أن بأقصى الترك
    مما يلي شمالهم نهرا عظيما
    يدخل في نقب جبل عظيم لا يدري أحد أين مخرج ذلك الماء ومصبه
    وأن رجلا منهم اتخذ ضغثا ودخل في زق عظيم
    وأمر أن ينفخ فيه واستوثق من رأسه ثم شد الزق على الضغث وطرح في الماء
    قالوا وأنه غاص يومين أو ثلاثة ثم خرج ببسيط من الأرض
    فلما أحس بضوء النهار شق عنه الزق
    فإذا هو بأرض ذات شجر وحيوان لم ير مثلها في طولها وعرضها وعظمها
    وناس طوال القامات عراض الأجسام
    على دواب عظام فلما بصروا به جعلوا يضحكون تعجبا منه ومن خلقته وجسمه
    هكذا الحكاية فلا أدري من أي طريق عاد إليهم هذا الرجل
    وأخبرهم بالخبر ومن أراد معرفة هذه الأشياء
    فلينظر في طبائع الحيوان وطبائع الأحجار وطبائع النبات يزده علما ومعرفة وعبرة.
    وفي كتاب الكامل في التاريخ الجزء 1 صفحة 62
    ولد سام
    قال ابن إسحاق فكانت أمرأة سام بن نوح صلب ابنة بتاويل بن محويل بن خنوخ بن قين بن آدم
    فولدت له نفرا أرفخشذ وأشوذ ولاوذ وآرام
    قال ولا أدري آرم لأم أرفخشذ وإخوته أم لا
    فمن ولد لاوذ بن سام فارس وجرجان وطسم وعمليق وهو أبو العماليق
    ومنهم كانت الجبابرة بالشام الذين يقال لهم الكنعانيون والفراعنة بمصر
    وكان أهل البحرين وعمان منهم ويسمون جاشم
    وكان منهم بنو اميم بن لاوذ أهل وبار بأرض الرمل وهي بين اليمامة والشحر
    وكانوا قد كثروا فأصابتهم نقمة من الله من معصية أصابوها
    فهلكوا وبقيت منهم بقية وهم الذين يقال لهم النسناس
    وكان طسم ساكني اليمامة إلى البحرين
    فكانت طسم والعماليق وأميم وجاشم قوما عربا لسانهم عربي
    ولحقت عبيل بيثرب قبل أن تبنى ولحقت العماليق بصنعاء قبل أن تسمى
    فاجتحفهم أي أهلكهك فسميت الجحفة.
    وفي كتاب تاريخ الطبري الجزء1 صفحة 125
    وكان بنو أميم بن لاوذ بن سام بن نوح أهل وبار بأرض الرمل
    رمل عالج وكانوا قد كثروا بها وربلوا فأصابتهم من ا لله عز وجل نقمة
    من معصية أصابوها فهلكوا
    وبقيت منهم بقية وهم الذين يقال لهم النسناس.
    وفي النهاية بما أنهم يتركزون في منطقة صغيرة
    وهم صيد مفضل إضافة إلى كونهم أغبياء
    فإن الإنقراض هو مصيرهم الوحيد
    على الأقل أنهم تواجدوا ولو في حقبة زمنية معينة ,,
    والله أعلم ,,, دمتم بحفظ الله

    ...

    من بريدي
     
  2. زنبقه

    زنبقه تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2009
    المشاركات:
    2,048
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    صدّق أو لاتصدّق
     
  3. بنت الضيافة

    بنت الضيافة تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏5 مايو 2010
    المشاركات:
    1,452
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
    الف شكرلك اختي
     
  4. ام عادل الطائف

    ام عادل الطائف كن مع الله ولاتبالي

    إنضم إلينا في:
    ‏19 سبتمبر 2010
    المشاركات:
    597
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    الطائف أحلى
    اعتقد والله أعلم إنها أسطورة يقطعون فيها أوقاتهم

    مثلها مثل أسطورة ( صيد أسعد ) إذا تعرفينها

    قصص ما تخلو من الغرابة والمبالغات

    وشكرا لك
     
  5. زنبقه

    زنبقه تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2009
    المشاركات:
    2,048
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الله يحييك

    انا توقعتها كذا

    بس ماعرف السالفه اللي تقولين عنها

    ياليت تقولين لنا عليها مشكورة
     
  6. ام عادل الطائف

    ام عادل الطائف كن مع الله ولاتبالي

    إنضم إلينا في:
    ‏19 سبتمبر 2010
    المشاركات:
    597
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    الطائف أحلى
    هذا ياعزيزتي المدعو ( صيد أسعد )

    كائن حي على حسب الاسطورة جسمه مقسم لجزئين

    من السرة وفوق جسم إنسان

    ومن السرة وتحت جسم عنز

    ويتكلم زي الناس وسريع الحركة

    ويتصف بالغباء الذي دائما ما يوقعه في ايدي الصيادين

    ويوصف لحمه بالطراوة والحلاوة

    وهاك من الخرطي الذي لا تصدقه العقول
     
  7. زنبقه

    زنبقه تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2009
    المشاركات:
    2,048
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الله يعطيك العافيه

    والله ماسعمت بهاخرطي ذا قبل كذا


    الله يعافيك مشكوره عالاضافه
     
  8. تكفيني اخلاقي

    تكفيني اخلاقي تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏27 سبتمبر 2010
    المشاركات:
    1,066
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    سبحااان الله كل الشكر
     
  9. احساس الغلا

    احساس الغلا &.غايتي عزة أمتي.&

    إنضم إلينا في:
    ‏6 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    1,329
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    Makkah
    مشكووورة يالغالية على نقلك للموضوع
    تصدقي ماقِد سمعت عن هذ الشيء ..
    امكن صح وامكن أسطووورة .
    دمتي في حفظ الله ورعايته
     
  10. امبراطورة الزين

    امبراطورة الزين تاجرة بخوروعطورملكيه%100

    إنضم إلينا في:
    ‏27 سبتمبر 2009
    المشاركات:
    3,341
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الوظيفة:
    تجاره حره
    الإقامة:
    كينق سأوديا
    اتووووووقع خررررررررررافه وبالعقل ماتدخل اقل شي اليمن مليان منقبين اثارررر كان لقووو عظمهااااااااا وتلقين له طاااااري بالنت اوو Tv
     
  11. الكابتن سيتي

    الكابتن سيتي تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏12 مايو 2010
    المشاركات:
    1,509
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    سبحان الله
    حسب فهمي للموضوع انه النسناس من قوم عاد
    بس ليش ذكر في عصر نوح
    علماً بأن نوح قبل عاد بالاف السنين
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة