1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

ملخص دراسة مدى فاعلية برنامج علاجي للاطفال الاجتراريين

الكاتب: mahaweeonly, بتاريخ ‏21 نوفمبر 2010.

  1. mahaweeonly

    mahaweeonly تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2010
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    ملخص دراسة

    مدى فاعلية برنامج علاجى للاطفال الاجتراريين





    اهداف الدراسة :

    تسعى الدراسة الحالية الىتحسين حالة ( الانتباة – اللغة –الكفاءة الاجتماعية ) الاطفال الاجتراريين عن طريق وضع وتطبيق برنامج علاجى لهم واشراك الاسرة مع الباحثة فى العلاج



    نتائج الدراسة :

    لقد توصلت الدراسة الحالية الى النتائج التالية :



    ( 1 ) بالنسبة للفرض الرئيسى الاول : فقد تحقق هذا الفرض الذى ينص على الأتى :

    يؤثر البرنامج التدريبى العلاجى على المجموعة التجريبية لللأطفال الاجتراريين بالنسبة للذكاء والنضج الاجتماعى



    بالنسبة للافتراضين الفرعيين للفرض الرئيسى : فقد تحقق هذان الافتراضان وهما :

    أ – يوجد فرق فى اداء اطفال المجموعة التجريبية للدراسة على اختبار الذكاء قبل و بعد تطبيق البرنامج العلاجى المقترح 0 وقد وجدت الباحثة ان هذا الفرق فرق دال احصائيا

    ب- يوجد فرق فى اداء اطفال المجموعة التجريبية على اختبار النضج الاجتماعى قبل و بعد تطبيق البرنامج المقترح فوجدت الباحثة ان هذا الفرق فرق دال احصائيا

    و بذلك بينت تلك النتائج تحقق الفرض الرئيسى الاول



    ( 2) بالنسبة للفرض الرئيسى الثانى : فقد تحقق هذا الفرض الذى ينص على الاتى : يوجد فرق بين اطفال المجموعة التجريبية الذين تعرضوا للبرنامج العلاجى واطفال المجموعة الضابطة الذين لم يتعرضوا لة ، فى الذكاء والنضج الاجتناعى بعد تطبيق البرنامج العلاجى .



    تأكدت الباحثة من صحة الفرض الثانى و من تأثير وفعالية برنامجها العلاجى المقترح من خلال مايلى : -



    أ‌- من خلال مقارنة المجموعة الضابطة بنفسها فى القياس القبلى و البعدى بالنسبة لمعاملات الذكاء و معاملات الذكاء الاجتماعى ، تبين أن الفرق غير دال احصائيا بين معاملات الذكاء فى القياس القبلى والقياس والقياس البعدى وكذلك ايضا معاملات النضج الاجتماعى . هذا يعنى ان معاملات الذكاء للمجموعة الضابطة فى القياس القبلى والقياس البعدى ، و كذلك ايضا معاملات النضج الاجتماعى للمجموعة الضابطة فى القياس القبلى و القياس البعدى لم تزداد زيادة دالة احصائيا .

    و تفسر الباحثة ذلك لعدم تطبيق البرنامج العلاجى المقترح على المجموعة الضابطة .

    ب‌- من خلال بيان الفرق بين من يتعرض للبرنامج العلاجى المقترح ( المجموعة التجريبية ) و من لم يتعرض لة ( المجموعة الضابطة ) من الاطفال الاجتراريين ، تبين ان الفرق دال احصائيا بين المجموعتين فى معاملات الذكاء ومعاملات النضج الاجتماعى 0 فقد وجدت الباحثة ان معاملات الذكاء و كذلك معاملات النضج الاجتماعى للمجموعة التجريبية اكبر من معاملات الذكاء و معاملات النضج الاجتماعى للمجموعة الضابطة .



    وقد فسرت الباحثة تلك النتائج نتيجة لتطبيق البرنامج العلاجى المقترح على المجموعة التجريبية فقط .



    ج-من خلال مقارنة كل طفل فى المجموعة التجريبية بنفسه قبل تطبيق البرنامج العلاجى علية وبعده لمعرفة مدى تحسنه على كل بند من بنود البرنامج :

    بينت تلك المقارنات تحسن كل طفل فى المجموعة فى اغلب بنود البرنامج العلاجى المقترح بعد تطبيقة عليه .

    وبذلك بينت تلك النتائج تحقق الفرض الرئيسى الثانى .

    وتشير النتائج الحالية الى فاعلية البرنامج العلاجى المقترح فى علاج الانتباة وتأخر نمو اللغة والنضج الاجتماعى ( الاعتماد على النفس والسلوك الاجتماعى ) .



    توصيات وتطبيقات تربوية للبحث :



    انطلاقا مما توصلت الية الدراسة الحالية من نتائج يمكن ان توصى الباحثة بعدد من التوصيات والتطبيقات التربوية التى يمكن ان تفيد فى أية خطط او برامج تستهدف المساعدة على علاج الأطفال الاجتراريين



    من هذة التوصيات : -



    1-تدريب الأطفال الاجتراريين على التركيز والانتباة و التحدث حتى يتمكنوا من التواصل و التفاعل اللفظى الانسانى بصورة ايجابية مع الاقران و المحيطين وذلك من خلال برامج علاجية وتدريبية خاصة بهم .

    2 –تهيئة الفرص و الخبرات و الأنشطة الجذابة البناءة " العملية و الحسية و الحركية " و الممارسات التربوية الملائمة للاستثارة اللغوية للأطفال بقصد اثراء حصيلتهم اللغوية والتفاعل الفظى و الاجتماعى المثمر ومساعدتهم على الخروج من حياة العزلة و الانطواء .

    3 –ضرورة اعداد برنامج فى الاذاعة و التليفزيون لفئات الأطفال ذوى الاحتياجات الخاصة بهدف اكسابهم معلومات و قدرات و خبرات وممارسات تربوية و لغوية تساهم فى جذب انتباههم لأشياء مهمة فى الحياة و تكوين ثروة لغوية وتنمى التفاعل الاجتماعى لديهم ، و يقوم بتوعية اسر هؤلاء الأطفال .

    4 – ضرورة تقديم برامج التدخل العلاجى المبكر لفئات الأطفال الاجتراريين و بخاصة" المعاقين عقليا" منهم فى كل من الجوانب العقلية المعرفية و اللغوية و الجوانب الاجتماعية و الاعتماد على الذات و ما يستلزم ذلك من خدمات تدريبية و ارشادية و تربوية و علاجية و غيرها .

    5 –تقديم عدد من البرامج الارشادية والتربوية للوالدين بالاضافة الى الكتابة بالصحف والمجلات والكتب بغية توجيههم الى أفضل اساليب وطرق تعليم و تدريب الأطفال الأجتراريين و فنيات التعامل معهم و تنمية مهاراتهم بطرق سهلة التطبيق .

    6 –تزويد المؤسسات التربوية والمراكز العلاجية التى تتعامل مع الأطفال الاجتراريين و خاصة" المعوقين عقليا" فيهم ببرامج تدريبية وارشادية تقوم على اسس علمية وتربوية فى تدريب وتعليم هؤلاء الأطفال وتدريب العاملين فى هذة الجهات على كيفية تطبيقها و توظيفها بطريقة يسهل اكتسابها والاستفادة منها , والتوسع فى انشاء مراكز متخصصة لتشخيص الاجترارية و علاجها مع مراعاة الفروق الفردية بين الأطفال وقدرات و احتياجات كل طفل و اشراك افراد اسرة كل طفل فى العلاج بعد ارشادهم و توعيتهم بكيفية التعامل معه .

    7- ضرورة تنوع المواد التعليمية التى تقدم للأطفال الاجتراريين خاصة" المعاقين عقليا" منهم ، ويفضل استخدام المادة التعليمية التى تعتمد على أكثر من قناة حسية مع تزويد فصول التربية و العلاج بالانشطة واللعب و الأدوات التعليمية المختلفة التى تساعد على التمييز السمعى و البصرى و تنمية الانتباة و تنمية الادراك وتكسبهم ثروة لغوية سليمة مع عدم الشعور بالملل .

    8 –ضرورة تحلى الوالدين وافراداسرة الطفل الاجترارى و المتعاملين معه و المدربين له و المعالجين له بالحب و الصبر و التعاون فى تدريب و تعليم و علاج هذا الطفل .

    9 – عدم تعريض الطفل الاجترارى لخبرات فاشلة ، أثناء تدريبه على اكتساب بعض المهارات ، حتى لايشعر بالاحباط بقدر الامكان بتدريبه على اداء الأعمال البسيطة مع استخدام اسلوب التدعيم و التعزيز المناسب له ، و استخدام اسلوب النمذجه و التوجيه الفظى و الجسمى و تحليل المهمه المراد تعليمه لها الى خطوات صغيره متدرجه تساعد على سهولة التدريب .

    10 – لابد من تكامل الأساليب العلاجيه المختلفه من اجل علاج الاجتراريه ، و لابد ان يكون البرنامج العلاجى للطفل برنامجا" شاملا متكاملا" يتضمن علاج نقاط الضعف لديه و كافة الاضطرابات لديه بقدر الامكان كالانتباه و اللغه و العلاقات الاجتماعيه و الاعتماد على الذات فى بعض النواحى المهمه و التقليل من الأنماط السلوكيه النمطيه


    لدينا ستجد
    المصداقية - الشفافية - الوضوح
    العلم -الخبرة - الاسم
    فنحن خيارك الأول
    تنفيذ اكثر من 5799 دراسة بالمملكة
    وما زال لدينا الكثير
    بمساعدتكم وبموظفينا المخلصين
    بجميع فروعنا حول العالم
    سنصل الي ارضاء عملائنا الاصدقاء
     
  2. mahaweeonly

    mahaweeonly تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2010
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    لدينا ستجد
    المصداقية - الشفافية - الوضوح
    العلم -الخبرة - الاسم
    فنحن خيارك الأول
    تنفيذ اكثر من 5799 دراسة بالمملكة
    وما زال لدينا الكثير
    بمساعدتكم وبموظفينا المخلصين
    بجميع فروعنا حول العالم
    سنصل الي ارضاء عملائنا الاصدقاء
     
  3. mahaweeonly

    mahaweeonly تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2010
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    3
  4. نزيه المشاعر

    نزيه المشاعر تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏27 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    38
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    والله ياخوي ماندري ايش تقول
     
  5. mahaweeonly

    mahaweeonly تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2010
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    هذه دراسة جدوى اخي
     
  6. mahaweeonly

    mahaweeonly تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2010
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    3
  7. mahaweeonly

    mahaweeonly تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2010
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    3
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة