1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

حكم استقدام الخادمه الكافره ؟

الكاتب: العطور الفرنسيه, بتاريخ ‏23 أكتوبر 2010.

  1. العطور الفرنسيه

    العطور الفرنسيه تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏23 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    210
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    حكم استقدام الخدم الكفار إلى جزيرة العرب



    أرجو التوضيح لمن أراد أن يجلب خادمة مسلمة وذلك لظروف ضرورية، هل صحيح يجب أن يجلب معها محرماً وإلا يكون آثماً، وإذا كان هناك إثم أيُّ الإثمين أكبر: إثم من استقدم خادمة مسيحية، أو خادمة مسلمة بدون محرم؟
    أما استخدام الكافرات من النصارى أو غير النصارى هذا لا يجوز؛ لأن هذه الجزيرة العربية لا يجوز أن يستقدم لها الكفار ولا يقيموا بها؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم نهى أن يبقى فيها دينان، وأمر أن لا يبقى فيها إلا مسلم، وأوصى عند موته عليه الصلاة والسلام بإخراج الكفار من هذه الجزيرة، فلا يجوز أن يستقدم لها الكفار للإقامة بها خدماً أو عُمَّالاً أو غير ذلك إلا للضرورة التي يراها ولي الأمر في أمر لا بد منه هذا لا بأس به، إذا رأى ولي الأمر استقدام أحد للضرورة كما يستخدم البُرُد من الكفار والرسل حتى يوصلوا رسالاتهم إلى ولي الأمر وكذا ما يستقدم طبيب تدعو له الضرورة أو نحو ذلك مما يراه ولي الأمر، وإلا فالواجب ألا يستقدم لهذا الجزيرة العربية إلا مسلم، وإذا استقدم امرأة مسلمة فالواجب أن يكون معها محرم، يجب على أهلها أن يرسلوا معها محرماً؛ لأن الواجب عليهم أن لا يرسلوها بدون محرم، وينبغي للمستقدم أن يُعين على ذلك وأن يسلم قيمة أجرة المحرم إذا دعت الحاجة إلى ذلك، وإذا أرسلوه على حساب أنفسهم فالحمد لله، وإذا دعت الحاجة إلى أن يسلم الأجرة مع أجرة الخادمة حتى لا تقبل إلا بمحرم وجب ذلك حتى لا يقعا في الإثم؛ لأن الرسول عليه السلام قال: (لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم)، فالمسافرة عليها أن تستصحب المحرم وأن تسلم أجرته من مالها أو يسلم ذلك أهلها أو يسلم ذلك من استقدمها. تقارن بين الاثنين -شيخ عبد العزيز-: إثم من استخدم خادمة مسيحية أو مسلمة بدون محرم، تقول: أيهما أعظم إثماً؟ ج/ كلاهما منكر، واستقدام الكافرة أشد إثماً؛ لأن استقدام الكافر يضر المسلمين ويسبب فتنة على المسلمين.
    منقول من موقع الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله
     
  2. me99

    me99 رحمتك يارب (قمرهم)

    إنضم إلينا في:
    ‏6 سبتمبر 2010
    المشاركات:
    6,718
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الوظيفة:
    @@@@@@@@@@@@
    الإقامة:
    @@@@@@@@@@@@@@
    مشكوووووووووووووووور
     
  3. عـبـدالله

    عـبـدالله تاجر

    إنضم إلينا في:
    ‏1 ابريل 2010
    المشاركات:
    88
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    شكرا لك ..
     
  4. العطور الفرنسيه

    العطور الفرنسيه تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏23 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    210
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    اهلاً بالجميع
     
  5. لا أميل للتصنع والتكلف والمجامله في الردود ..!!

    من قال جزاك الله خير فقد اجزل لك العطاء ..!!

    جزاك الله خير الجزاء بالدنيا والاخره ورزقك من حيث لا تحتسب..!!

    الئ الامام نحو المواضيع الهادفه والمميزه ..!!
     
  6. شـروق الجمـال

    شـروق الجمـال تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏28 ابريل 2009
    المشاركات:
    4,650
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    مكــــة المكــــرمـة
    بارك الله فيك ,
     
  7. الموناليزا

    الموناليزا راضيـــــــه بــقـــدري

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    2,468
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    بينــ ذكرياتيــ
    كثير من الناس يستهترون بالحكم ويجيبوا خدامات مسيحياااات.....شكرا على الافادة
    جزاك ربي الخير
     
  8. العطور الفرنسيه

    العطور الفرنسيه تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏23 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    210
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    حكم الاختلاط، وحكم استقدام الخادمة الكافرة
    ما حكم الاختلاط، والاختلاط بالخادمات العاملات في كثير من بيوت المسلمين اليوم؟
    وهل يجوز استقدام خادمة كافرة؟



    الخادمات خطرهن عظيم والبلية بهن كبيرة.
    فلا يجوز للمسلم أن يخلو بالأجنبية سواء كانت خادمة
    أو غيرها كزوجة أخيه، وزوجة عمه، وأخت زوجته، وزوجة خاله، وغير ذلك،
    ولا يخلو بامرأة من جيرانه ولا غيرهن من أجنبيات.

    يقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا يخلون رجل بامرأة فإن الشيطان ثالثهما))،
    فليس له أن يخلو بامرأة أجنبية لا خادمة ولا غيرها،
    وليس له أن يستقدم خدما كفاراً ولا عمالاً كفاراً ولا خادمات كافرات في هذه الجزيرة.

    فهذه الجزيرة لا يستقدم لها إلا المسلمون من الرجال والنساء؛
    لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أمر بإخراج الكفار منها،
    وأوصى عند موته بذلك. وأن لا يبقي فيها إلا الإسلام فقط.
    فهي معقل الإسلام وهي منبع الإسلام، فلا يجوز أن يستقدم إليها الكفار،
    فالجزيرة العربية على طولها وعرضها لا يجوز أن يستقدم إليها الكفرة،
    ولا ينبغي للعاقل أن يغتر بالناس فيما يفعلون من استقدام الكفرة؛ لأن أكثر الخلق لا يتقيدون بحكم الشرع؛
    كما قال الله سبحانه: وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلا يَخْرُصُونَ[1]،
    إلا إذا دعت الضرورة إلى ذلك كحاجة المسلمين إلى طبيب اضطروا إليه، أو عامل اضطروا إليه
    يرى ولي الأمر استقدامه لمصلحة المسلمين بصفة مؤقتة،
    فلا حرج في ذلك كما استخدم النبي صلى الله عليه وسلم اليهود في خيبر للضرورة إليهم،
    ثم أجلاهم عمر رضي الله عنه لما استغنى عنهم.

    وكذلك إذا قدموا لمصلحة المسلمين بغير إقامة كالوافدين لبيع البضائع ثم يرجعون لمدة معلومة وأيام معدودة،
    وخلاصة القول: أنه لا يجوز استخدام غير المسلمين إلا عند الضرورة القصوى التي يراها ولي الأمر.


    ----------------------------------------------------------------------------

    [1] سورة الأنعام الآية 116.

    مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء الخامس.

    من موقع الشيخ الرسمي رحمه الله

    ***

    ( حكم استقدام خادمة من بلدها بدون محرم )
    جزء من محاضرة : ( لقاء الباب المفتوح [48] )
    للشيخ : ( محمد بن صالح العثيمين )




    حكم استقدام خادمة من بلدها بدون محرم

    السؤال: استقدمت خادمة من بلدها بدون محرم لصعوبة إحضار المحرم،
    وقد استقدمتها للحاجة الماسة إليها، فما حكم الشرع في ذلك؟
    الجواب:
    أولاً ينبغي أن نستغني عن الخدم ما أمكن ولا نأتي بهم إلا للضرورة القصوى،
    وذلك لأن بقاء المرأة في البيت عاطلة لا تتحرك ولا تعمل مضر لها في بدنها،
    ويضرها في تفكيرها -أيضاً-
    لأنها ستبقى غير متحركة مما يؤدي إلى حدوث بعض الأمراض لها كالرهال والسكر،
    كما يحدث -أيضاً- تبلد في تفكيرها، فتستولي عليها الوساوس والهواجس الضارة،
    لكن إذا دعت الضرورة فلا بأس؛ إلا أننا نرى أنه لا بد من أمرين:
    الأمر الأول: أن تكون الخادمة مسلمة.
    الأمر الثاني: أن يكون معها محرم.
    أما الأمر الأول: فلأن الكافرة لا ينبغي أن تبقى بين جنبيك في بيتك مع أهلك وأولادك،
    لو لم يكن في ضررها إلا أن أهل البيت يقومون للصلاة
    وهذه المرأة لا تصلي فيقول الصغار: لماذا لا تصلي هذه المرأة؟
    وهم يحبونها فيعتقدون حينئذ بعدم ضرورة الصلاة،
    هذا إن لم تكن تعلمهم دينها كما ذكر لنا من بعض الناس
    أنه يسمع الخادمة وهي تلقن الصبيان الصغار أن عيسى هو الله عز وجل نسأل الله العافية!
    وهذا ليس ببعيد؛ لأنه دين عندها، دين ينفع ويقرب إلى الله، فترى تعليمها الأطفال إحسان إليهم.

    أما الثاني: وهو وجود المحرم؛ فلأننا سمعنا أشياء فظيعة إذا لم يكن معها محرم؛
    ولاسيما إذا كان في البيت شباب مراهقين، فإنه يحصل في ذلك فتنة وشر وبلاء،
    وبه يتبين حكم الشريعة ألا تسافر المرأة إلا مع محرم،
    لهذا لا أرى رخصة في أن يأتي الإنسان بخادمة إلا ومعها محرمها،
    وسيستفيد من المحرم؛ يقضي حوائج البيت من السوق، وربما يكون سائقاً ينتفع به صاحب البيت،
    فالمهم أنه:
    أولاً: لا يؤتى بخادمة إلا للضرورة.
    ثانياً: أن تكون مسلمة.
    ثالثاً: أن يكون معها محرم.

    ***

    حكم استقدام الخادمة بدون محرم
    أنا امرأة أعيش في بلد غير مسلم لظروف عمل زوجي
    وأريد أن أحضر عاملة من بلد آخر لتعينني في المنزل فهل يجوز لي أن أحضرها من غير محرم ؟.


    الحمد لله

    " استقدام الخادمة بدون محرم معصية لرسول الله صلى الله عليه وسلم ،
    فإنه صحّ عنه أنه قال : " لا تسافر امرأة إلا مع محرم "
    ولأن قدومها بلا محرم قد يكون سبباً للفتنة منها وبها ،
    وأسباب الفتنة ممنوعة ، فإن ما أفضى إلى المحرّم محرّم .

    وأما تساهل بعض الناس في ذلك ، فإنه من المصائب ولا حجّة لهم في قولهم إنه ضرورة ،
    لأننا لو قدرنا الضرورة للخادمة فليس من الضرورة أن تأتي بلا محرم .

    كما أنه لا حجّة لقول بعضهم إن إثم سفرها بلا محرم عليها هي أو على مكتب الاستقدام ،
    لأن من فتح الباب لفاعل المحرم كان شريكاً له في الإثم لإعانته عليه ،
    وقد قال الله تعالى : ( وتعاونوا على البرّ والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان ) المائدة /2 ،
    وأمر الله تعالى ورسوله بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واستقدام الخادمة بلا محرم إقرار للمنكر لا إنكار له "

    فتوى الشيخ ابن عثيمين من كتاب مجموعة رسائل وفتاوى نصيحة المسلمين بشأن الخدم والسائقين ص/57

    أما حكم الإقامة في بلاد الكفار فيراجع الأسئلة (12866) و(10175) .



    الإسلام سؤال وجواب

    ***

    حكم استقدام العمالة الكافرة إلى بلاد المسلمين


    رقم الفتوى (2660)
    موضوع الفتوى حكم استقدام العمالة الكافرة إلى بلاد المسلمين
    السؤال س: ما حكم استقدام العمالة الكافرة إلى بلاد المسلمين وخاصة الخادمات والسائقين؟
    الاجابـــة
    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

    لا يجوز استقدام الكفار إلى بلاد المسلمين
    كعُمَّال أو خادمات أو سائقين أو كُتَّاب أو حُجَّاب إذا كان هناك عمالة مسلمون،
    وذلك لأن هؤلاء الكُفار يتمتعون بأموال المسلمين،
    ويستعينون بها على كفرهم، وعلى حرب الإسلام والمسلمين في بلادهم،
    كما يحصل ذلك في دولة الفليبين، ومن الهندوس في كشمير، ومن النصارى في بعض البلاد الإفريقية،
    فهم يأخذون أموال المُسلمين، ويُحاربون بها مَنْ في بلادهم من المُسلمين،
    أو يعمرون بها كنائسهم ومُتعبداتهم، مع حرصهم على هدم معابد المسلمين، وإزالة آثار الإسلام من بلادهم.

    لكن
    إذا تعذَّر وجود المسلمين الذين يُحْسِنُون ذلك العمل كهندسة أو كهرباء،
    ورُجِيَ إسلام أولئك العمالة، واقتناعهم بالإسلام، فإن ذلك من محاسن الدين،
    لكن إذا عُرف منهم الإصرارُ على عقائدهم ودياناتهم
    وجب طردهم وإبعادهم، والحرص على استقدام العمالة المُسلمة.


    عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين رحمه الله

    من موقعه الرسمي

    ***

    حكم استقدام العمالة الكافرة للجزيرة العربية
    السؤال :
    قلتم : إنه لا يجوز استقدام غير المسلمين إلى دول الخليج ،
    ولكني أعرف عدداً من الناس من غير المسلمين
    قد تعرَّفوا على الإسلام بحقيقته حين جاؤوا إلى دول الخليج ، وأسلموا بكل صدق ،
    ثم عادوا إلى بلادهم لينشروا الخير ، والهدى لقومهم ، فما قولك في هذا؟


    الجواب:
    الحمد لله
    أولاً:
    ذكرنا في بعض أجوبتنا حكم استقدام الكفار إلى الجزيرة العربية ،
    وأن ذلك ممنوع بنص حديث النبي صلى الله عليه وسلم –
    وانظر جواب السؤال رقم : ( 31242 ) و ( 52822 ) و ( 22633 ) و ( 104806 ) - ،
    وأن هذا الحكم لا يشمل من يُحتاج إليه ممن لا يتوفر من المسلمين من يقوم بعمله ،
    على أن لا يقيم فيها إذا انتهى عمله .
    وما يحدث من مخالفات في هذه المسألة من الدول والأفراد
    هو مثل ما يحدث منهم من مخالفات في مسائل الشرع الأخرى ،
    فمنهم المستجيب لأمر ربه ، والمنفذ له ، ومنهم الناكص عن الاستجابة ، والتارك له .
    وكون هؤلاء يسلمون في بلاد المسلمين هو أمر طيب ، وهو من استغلال الدعاة لوجودهم بينهم ،
    وهذا لا يغيِّر من الحكم شيئاً ،
    ويشبه ذلك ما يكون من إسلام بعض الكفار جرَّاء تأثرهم بكلام أو أفعال بعض المسلمين المقيمين بينهم
    ممن لا يجوز لهم تلك الإقامة .
    وقد سئل الشيخ صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله :
    يوجد لديَّ خادمة غير مسلمة ، وزودتها بالكتب والأشرطة الإسلامية حسب لغة بلادها لعل الله يهديها للإسلام ،
    ولكنها امتنعت عن ذلك ، هل برئت ذمتي في ذلك ، خاصة وأنها جيدة في عملها وأمينة ؟
    فأجاب :
    "لا يجوز استقدام الخادمة غير المسلمة ؛ لما في ذلك من الخطر على عقائد الأسرة ، وأخلاقهم ،
    فالواجب عليك أن لا تعيد استقدامها مرة أخرى ،
    بل إن استقدام النساء بدون محارمهن لا يجوز ولو كنَّ مسلمات ؛ لما في ذلك من المحاذير الظاهرة ،
    فإذا كنت مضطراً لاستقدام خادمة : فلتكن مسلمة ، ومع محرمها" انتهى .
    " المنتقى من فتاوى الفوزان " ( 2 / 255 ، السؤال رقم 224 ) .
    ونظراً لأن الواقع الآن ـ وللأسف ـ استقدام العمالة الكافرة إلى الجزيرة العربية :
    فإننا ندعو أهل العلم والدعاة إلى الله
    إلى استثمار وجود هؤلاء الكفار بين أظهرهم لدعوتهم إلى الإسلام بالحسنى ،
    فيحوزوا على خيرٍ عظيم ، وعلى أجورٍ لا تنقطع إن شاء الله .




    الإسلام سؤال وجواب
     
  9. حقيبة

    حقيبة تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏25 يوليو 2010
    المشاركات:
    925
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة