1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

المعاملة والخدمات في مطارات المملكة

الكاتب: شرواك, بتاريخ ‏12 مارس 2009.

  1. شرواك

    شرواك تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 يوليو 2008
    المشاركات:
    144
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الإقامة:
    جدة ( 0505616795 )
    استبيان "عكاظ": 46% يشتكون المعاملة والخدمات في مطارات المملكة


    [​IMG]
    أعرب متصفحو «عكاظ الإلكترونية» عن عدم رضاهم التام عن مطارات المملكة وأكدوا حاجتها إلى إعادة نظر من جهة المنشآت والأسواق والخدمات العامة المقدمة والتنظيم وعدم ملاءمتها لمراحل الإصلاح والتطوير التي تشهدها كل قطاعات المملكة على جميع المستويات.. وقدموا العديد من المقترحات لتطوير المطارات والقضاء على جملة من السلبيات التي تشوه الصورة الجمالية لها، كما عبروا عن استيائهم من بعض الخدمات التي تكتنفها، جاء ذلك من خلال استبيان (استطلاع رأي) طرحته الصحيفة من خلال موقعها الإلكتروني حول تقييم مطارات المملكة وأوجه المزايا والقصور فيها.


    تضمن استطلاع «عكاظ الإلكترونية» سبعة أسئلة جاءت على النحو التالي:

    1- ما تقييمك لأوضاع مطاراتنا في المملكة والخدمات التي تقدمها؟
    2- ما الذي يميز هذه المطارات وماذا ينقصها؟
    3- ما هو آخر مطار في المملكة مررت به وصولا أو مغادرة؟
    4- ما رأيك في حركة المتاجر داخل صالات المطارات.. وما اقتراحاتك في هذا الصدد؟
    5- ما هو شكل ومواصفات المطار الذي تتمنى أن يكون في المملكة؟
    6- أي المطارات يعجبك داخل المملكة أو خارجها مع إبداء المزايا والأسباب؟
    7- ما المظاهر والعادات التي ترفضها أو لا توافق عليها في صالات مطاراتنا؟
    وقد تفاعل متصفحو «عكاظ الإلكترونية» مع الاستبيان بصورة مشجعة وأبدوا آراءهم ومقترحاتهم الفعالة في هذا الشأن، بشكل فعال تطرحه «عكاظ» بكل شفافية وموضوعية.

    خدمات غير مرضية

    ففيما يتعلق بمدى رضا عينة الاستبيان من متصفحي الموقع على أوضاع المطارات في المملكة، أبدى 31% من جمهور العينة رضاهم التام عن مطارات المملكة ورأوا أنها تقدم خدمات متميزة، فيما عبر 46% منهم عن استيائهم من هذه الخدمات وعدم رضاهم عنها بالمرة، مشيرين إلى أنها خدمات لا ترقى أن تمثل المملكة، بينما يرى 22% أن خدمات المطارات بشكل عام متوسطة وتحتاج إلى المزيد من التطوير على المستويات كافة.

    لا التزام بمواعيد الرحلات

    وحول ما يميز مطارات المملكة وما ينقصها، عدد متصفحو الموقع جملة من المزايا أبرزها اتساع مساحة المطارات، وفخامة الإنشاءات وتوافر الأمن فيها واتساع مواقف السيارات، أما عن السلبيات فقد عبروا عن افتقاد المطارات للكثير من الخدمات منها ضعف شركات التشغيل و الصيانة والنظافة، والازدحام نتيجة قلة عدد الموظفين، وجفاء العاملين فيها وسوء معاملتهم للركاب وأرجعوا ذلك إلى عدم تلقيهم التدريب الكافي والمناسب لإنجاز خدمات الركاب بالسرعة المطلوبة، بالإضافة إلى الأعطال المتكررة للأجهزة الخاصة بالكونترات مما يؤخر إنهاء المعاملات، ويزيد من أوقات الانتظار ويطيل الطوابير، ناهيك عن نقص الأجهزة ووسائل التفتيش الفعالة عبر بوابات الخروج والدخول، بالإضافة إلى عدم الالتزام بمواعيد الرحلات والذي غالباً ما يكون بسبب قصور في صالات المطارات وليس عيبا بالضرورة على شركات الطيران، كما تفتقد المطارات البنوك والمساجد وتكاد تخلو من الهواتف العمومية وفي حالة توفرها فهي إما معطلة أو لا يوجد منافذ لبيع بطاقاتها.

    وأشار متصفحو الموقع إلى ضرورة إنشاء سير للمشاة وكبار السن للوصول إلى الكاونترات، وتوفير مراكز للاستعلامات يكون من شأنها مساعدة الركاب والإجابة على استفساراتهم، كما يشكو أفراد العينة من خلو المطارات من صالات مغلقة خاصة بالنساء، وعدم احتوائها أيضاً على أماكن ترفيه للأطفال، بالإضافة إلى سوء أداء أجهزة التكييف خاصة في فصل الصيف، وعدم نظامية سيارات التاكسي.

    ارتفاع الأسعار .. ولا رقيب

    وفي تقييمهم للمتاجر داخل المطارات، عبر 59% من أفراد العينة عن عدم رضاهم على المتاجر داخل الصالات، وذكروا عددا من السلبيات التي تشوبها، بينما أبدى 41% منهم رضاهم عن مستوى وتميز هذه المتاجر، وتمحورت ملاحظاتهم حول ارتفاع أسعار المأكولات والمشروبات، رغم تواضع السلع المقدمة من خلالها، مع توفرها بأسعار عادية في الأسواق القريبة خارج المطارات، واعترض أفراد العينة على مواقع هذه المتاجر وعشوائية تنظيمها مما يشوه المنظر الجمالي العام كونها غير موزعة هندسياً بالشكل المطلوب، وأضافوا أن سيطرة العمالة الوافدة عليها وغياب الرقابة أدى إلى تدني مستوى النظافة فيها، بالإضافة إلى افتقادها لأهم السلع والخدمات التي يحتاجها الركاب.

    الاقتداء بالمطارات الدولية

    وحول شكل ومواصفات المطار الذي يتمناه متصفحو «عكاظ الإلكترونية»، طالب بعضهم بتوسعة المطارات وتطويرها، لتنافس المطارات العالمية في الدول المتقدمة ليس على مستوى الشكل فقط، وإنما في نوعية الخدمات والتسهيلات التي تقدمها لإنهاء إجراءات السفر والقدوم بالسرعة المطلوبة، وطالبوا بضرورة المحافظة على جماليات صالات المطارات وتحسين صورتها الحضارية بتوفير غرف خاصة للمدخنين وعدم السماح بالتدخين في الصالات العامة.

    وقد حاز مطارا كوالالمبور وسنغافورة على إعجاب أفراد العينة وأعربوا عن تطلعاتهم لإنشاء مطارات مماثلة لهما في المملكة وعلى نفس الطراز، وطالب بعضهم بإنشاء مطارات ذات طابع إسلامي تعكس الاعتزاز بالهوية الإسلامية، على أن تتوفر فيها وسائل الترفيه
    المختلفة، إلى جانب ضرورة إحداث مراكز للمعلومات تتيح للركاب التعرف على المدينة التي تحوي المطار، وتكثيف شاشات العرض الإلكترونية الإرشادية، كما طالبوا بتوفير مقاعد للاستراحة وتوزيعها بشكل منظم على أرجاء الصالات لتكون في متناول الجميع، والعمل على إنشاء سير أرضي لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى، ومنع سيطرة العمال على عربات نقل العفش، وإتاحة استخدام الانترنت بالمجان للركاب، وتزويد الصالات بشاشات لقنوات التسلية والترفيه. فيما طالب البعض بإنشاء ممرات من صالات المطار إلى الطائرة مباشرة وإلغاء الانتقال عبر الحافلات، وتوفير مواقف قريبة للسيارات تسهل وصول ومغادرة الركاب، وعزل صالات القدوم عن صالات المغادرة.

    سرعة إنهاء الإجراءات

    في حين رأت شريحة كبيرة من أفراد العينة أن الشكل لا يهم بقدر تحسين الخدمات التي يقدمها الموظفون ومدى رقي تعاملهم والإسراع ما أمكن في إنهاء إجراءات القدوم والسفر.
    وحول المظاهر والعادات السيئة داخل المطارات ذكر متصفحو «عكاظ الإلكترونية» أن النوم والافتراش من قبل بعض العمالة الوافدة خاصة المتجهة إلى الهند وبنغلاديش لساعات طويلة بصالات السفر انتظاراً لرحلاتهم هي أسوأ المظاهر، بالإضافة إلى الاختلاط بين الجنسين، وقلة دورات المياه، وانتشار المدخنين في أرجاء المطارات، كما عبر عدد كبير من أفراد العينة عن استيائهم من انتشار ظاهرة «البقشيش» من جانب العمال، وعدم رضاهم عن المظهر غير الحضاري للتدافع على الكونترات، والإرباك الناتج عن التغيير الدائم لأرقام البوابات وعدم وضوح النداءات على أرقام الرحلات عبر مكبرات الصوت.

    أفضل المطارات

    وحول أفضل المطارات في المملكة، رشح 60% من القراء مطار الملك خالد الدولي في الرياض كأفضل مطار في المملكة، وجاء مطار الملك فهد الدولي في الدمام في المرتبة الثانية بنسبة 27%، فيما حل مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة ثالثا بنسبة 11%، ثم بقية مطارات المملكة. وحول أفضل المطارات الدولية، نال مطار دبي النسبة الأعلى من تصويت أفراد العينة يليه مطار كوالالمبور، ثم مطارات هيثرو وهونج كونج وبرلين والكويت.
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة