1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

كيف تدمر الحمية منخفضة الدهون صحتنا؟

الكاتب: kmalsamer, بتاريخ ‏19 ابريل 2015.

  1. kmalsamer

    kmalsamer تاجر محترف

    إنضم إلينا في:
    ‏26 سبتمبر 2014
    المشاركات:
    1,618
    الإعجابات المتلقاة:
    1



    [​IMG]
    أستطيع القول وبكل ثقة أن التوصيات الغذائية الحالية القائمة على نظام غذائي منخفض في الدهون ومرتفع في النشويات والحبوب قائمة على أسس علمية ضعيفة جدا تم نقضها في أغلب الدراسات التي جرت في العقود القليلة الماضية. والمشكلة للأسف لا تقتصر على كون هذا النظام الغذائي غير فعال أبدا لنقصان الوزن أو الحفاظ على وزن سليم ولكنه مؤذ للصحة بشكل كبير ومشارك مسؤول عن المشكلات الصحية التي تعصف بنا جميعا في هذا العصر من سكري وبدانة وارتفاع ضغط وأمراض قلب وسرطان وروماتيزم إلخ.
    وهذه بعض الأسباب التي تفسر سبب ضرر أي حمية معتمدة على التوصيات الطبية الحالية "أي منخفضة في الدهون ومرتفعة في الكربوهيدرات":
    أولا: أن التوصيات بتخفيض الدهون تسببت في إغراق الأسواق بمنتجات مليئة بمواد ضارة:
    بالطبع لم يقصر المنتجون أبدا في البحث عن بدائل غذائية بعد التوصيات الأمريكية بخفض الدهون في الطعام بشكل غير مسبوق في تاريخ البشرية... غير أنه كانت هناك مشكلة عظيمة أمامهم: الطعام الفقير في الدهن طعمه سيء... أعني سيء جدا!!!
    فماذا يفعل المنتجون لإرضاء ذوق المشترين؟ أضافوا السكر ومجموعة كبيرة من الإضافات مثل الألوان والمنكهات والمكثفات للتعويض عن الدهون، فيمكن لأي منتج أن يكون مكتوبا عليه "low fat" أو منخفض في الدهون بينما هو غارق تماما في السكر! ومع أن التوصيات أيضا تنصح بتحديد كمية السكر غير أنه ليس بشراسة مهاجمة الدهون أبدا

    !
    [​IMG]


    تضمنت التوصيات الغذائية الأمريكية والتي هي بالمناسبة كانت تحت إشراف وزارة الزراعة الأمريكية التي كان همها الأول من التوصيات هو ضمان بيع المنتجات الأمريكية ونحن نتحدث هنا عن البلايين والبلايين من الدولارات ومن أهم هذه المنتجات التي كانت أمريكا حريصة على بيعها للعالم: الزيوت النباتية المفترض فيها كما ادعوا أن تكون صديقة للقلب غير أن جميع الدراسات الحديثة تبين على أنه بالرغم من أن استعمال هذه الدهون مثل زيت الذرة وعباد الشمس والصويا يخفض فعلا من مستويات الكوليسترول في الدم إلا أنه يرفع نسبة الإلتهاب في الجسم ويرتبط بأمراض القلب بشكل كبير!وأيضا أرادت الولايات المتحدة أن تبيع القمح الذي تنتجه بكميات كبيرة وهناك دلائل كثيرة الآن تشير إلا أن قسما كبيرا من الناس ممكن أن يكونوا حساسين لجلوتين القمح ويتسبب ذلك بمشاكل كبيرة لهم مثل سوء الهضم والإخراج والتعب وأمراض المناعة عدا عن مشاكل الوزن.
    إذن فمع انخفاض استهلاك الدهون كان هناك زيادة كبيرة في استهلاك السكر والزيوت النباتية ومنتجات القمح والحبوب التي بينت جميع الدراسات الحديثة ضررها الكبير على الصحة.







    لتكملة المقال يمكنك الانتقال الى موقع صحتك بالدنيا
    [FONT=Helvetica Neue, Segoe UI, Helvetica, Arial, Lucida Grande, sans-serif]http://sehtak-bedenyah.com/ProductDetail.aspx?ProductId=13161
    [/FONT]
    [FONT=Helvetica Neue, Segoe UI, Helvetica, Arial, Lucida Grande, sans-serif]
    لمشاهدة مقالات اخرى [/FONT]
    [FONT=Helvetica Neue, Segoe UI, Helvetica, Arial, Lucida Grande, sans-serif]http://sehtak-bedenyah.com[/FONT]

     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة