1. مرحبا بكم في أسواق ستي أكبر المواقع التجارية شعبية
    إستبعاد الملاحظة

شرح فكره القيام بمشروع هديه لاسواق سيتى

الكاتب: ramadan555, بتاريخ ‏5 يناير 2009.

  1. ramadan555

    ramadan555 تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    329
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    تتبلور فكرة القيام بإنشاء مشروع صغير عندما يكتسب الانسان خبرة كافية نتيجة عمله عند الآخرين لفترة زمنية يتعلم من خلالها مهنة أو عمل فنى فى قطاع معين. وعندما يشعر الفرد منا بأنه بحاجة إلى إمتلاك مقدراته ومستقبله بيده يشرع فى إقناع من حوله وبالأخص عائلته وأصدقائه بفكرته. ويكون الاقناع عامة سواء بغرض التشجيع المعنوى أو المشاركة. والبنوك المتخصصة فى مجال تمويل المشروعات الصغيرة والحرفية تنصح كل من يفكر فى الدخول فى هذا المجال بالأتى:

    v لا تبدأ مشروعك بمفردك بل إتخذ من أصدقائك فى العمل شركاء لك حيث أن لكل واحد منكم خبرة معينة يتميز بها عن زميله (مهندس، محاسب، عامل فنى، متخصص مبيعات وتسويق ... خلافه).

    v وجود شركاء متخصصين فى المجالات المختلفة للمشروع الجديد يساهم بشكل فعّال فى نجاحه ونموه السريع ويعطى للبنك الممول الثقة فى القائمين على المشروع ونجاحه المستقبلى.

    v وجود شركاء يزيد من قدرة القائمين على المشروع على تجميع رأس المال اللازم له، والذى يجب أن يتوائم مع حجمه ونشاطه المرتقب، فضلا عن توزيع المخاطر المالية على عدد أكبر وعدم تحميل دخل الأسرة بما يفوق مقدرتها.

    v كافة الأطراف الخارجية (موردين، مشترين، البنوك) تفضل التعامل مع شركة بها عدد من الشركاء المسئولين عن التعامل مع فرد واحد.

    v إذا كنت تعمل أنت وشركائك فى مصنع ما ولكم خبرة بمنتجاته وإحتياجاته، اختر لمشروعك مجال يتسق مع عملك السابق كأن يقوم مشروعكم بتوريد بعض المستلزمات/قطع الغيار/الخامات التى يحتاجها صاحب العمل السابق مما يعطى لمشروعكم الدفعة القوية اللازمة فى السنوات الأولى التى تعتبر السنوات الحرجة فى عمر أى مشروع صغير كان أو كبير.

    أياً كانت الأهداف سواء بشرائكم مشروع قائم أو إنشاء مشروع جديد، فإننا نأمل أن تساعدكم هذه المعلومات - كمستثمرين وصناع جدد – فى طريقة عرض طلبكم على البنك الممول وعلاقتكم المستقبلية معه. فالبنك هو شريكك المالى والعلاقة السليمة بينك وبينه والمبنية على الصدق والأمانة هى إحدى أهم الدعائم لنجاح مشروعكم ونموه. إن نجاح مشروعك هو نجاح للبنك ورسالته فى التنمية الصناعية.

    هذا الكتيب يشرح لك كيفية إعداد الدراسة التى يجب تقديمها للبنك لكى يتمكن من دراسة وتحليل الاحتياجات التمويلية الفعلية لمشروعك ووضع إطار التعامل الأمثل بينك وبينه.

    تعريف المشروع الصغير :

    للمشروع الصغير تعريفات متعددة. فهناك من يقوم بتعريفه وفقاً لحجم العمالة وهناك من يعرفه وفقاً لحجم رأس المال المستثمر، وهناك من يقوم بتعريفه بعدد الشركاء....ألخ. وأياً كان التعريف للجهة التى ستتعامل معها، فبنك التنمية الصناعية يعرف المشروع الصغيرطبقاً لقانون تنمية المشروعات الصغيرة كما يلى:

    " كل نشاط لشخص أو أكثر لحسابهم الخاص، ويكون للمشروع صفة الاستقلالية فى الملكية والادارة، ويقل عدد العمال به عن 100 عامل ويقل رأسمال المشروع عن مليون وتقل الاصول الثابتة به (بدون الارض والمبانى) عن 5 ملايين، ويقل رقم الاعمال السنوى للمشروع عن 10 مليون ."


    ما هو السـرلنجاح مشروعك :

    إن مفتاح النجاح لإى مشـروع وبالأخص بالنسبة للمشروع الصغير هو التخطيط الجيد ووضع أهداف وتوقعات سهلة التحقيق فى كافة المراحل سواء خلال فترة الإنشاء أو الانتاج الفعلى والتسويق والبيع. فالاهداف والطموحات الكبيرة جداً خلال السنوات الأولى من عمر المشروع غالباً لا تتحقق وتؤدى إلى التعثر وفشل المشروع. لذلك يجب علينا جميعاً سواء كنا أصحاب المشروع أو بنوك ممِولة التخطيط الجيد والسليم له منذ أول لحظة ووضع أهداف وتوقعات يمكن تحقيقها حتى فى ظل أوضاع إقتصادية غير مواتية.

    إن السنوات الثلاث الأولى من عمر أى مشروع وبالأخص المشروعات الصغيرة هى ما تسمى "بالسنوات الحرجة". وقد اثبتت الدراسات والخبرة العملية إن 70% من المشروعات التى صادفت متاعب خلال هذه السنوات الثلاث الأولى كان السبب الأساسى هو عدم التخطيط الجيد ووضع أهداف وتوقعات وردية فاقت إمكانيات المشروع والقائمين عليه والنتيجة الحتمية لذلك هو التعثر والفشل، وهو الفخ الذى نحاول دائما تحذير عملائنا من الوقوع فيه ونساعدهم منذ اول لقاء معهم بكل خبراتنا التحليلية والفنية فى مراجعة خططهم وأهدافهم الحالية والمستقبلية حتى يكتب لهم وللبنك النجاح.


    من أين نبدأ :

    لإقامة اى مشروع يجب أن نبدأ من نقطة البداية والتى يمكن تلخيصها فيما يلى:

    v ما هى الفكرة الأساسيه للمشروع؟
    v من هم شركائى؟
    v ما هو الشكل القانونى للمشروع؟
    v الأوضاع الاقتصادية الحالية والمستقبلية.
    v كيف سيتم تدبير رأس مال المشروع؟
    v كيف سيتم تمويل المشروع؟
    v هل هناك سوق لمنتجات المشروع؟ وكيفية التعامل مع المشترين؟
    v من هم الموردين وكيف سيتم التعامل معهم؟
    .............................. وخلافه


    كيفية الحصول على التمويل اللازم :

    كل مشروع كبير أو صغير يحتاج إلى موارد مالية فى أوقات متفاوتة ولأغراض مختلفة. وبالنسبة للمشروعات الصغيرة فالاحتياج للتمويل يكون عادة فى فترة الثلاث سنوات الأولى أو ما تسمى "بفترة الحضانة".

    فى هذه الفترة الحرجة غالباً ما يكون الاحتياج للتمويل لغرض بناء المصنع أو وحدة الانتاج، شراء الآلات والمعدات بالإضافة إلى تمويل الدورة الأولى من رأس المال العامل (لشراء الخامات ومستلزمات الانتاج).

    لايجب أن ننسى أن الأساس فى التمويل هو رأس المال المدفوع من الشركاء وأن دور البنوك هو دور مكمل ولا يجب التفكير إطلاقاً فى أن البنوك سوف تقوم بتمويل 100% من إحتياجات المشروع. لذلك فوجود نسبة معقولة من رأس المال المدفوع من الشركاء وغير المُقترَض (غالباً ما يكون 1:1) يشجع البنوك على تقديم التمويل الباقى اللازم لإستكمال المشروع، ويجعل الأعباء التمويلية التى سيتحملها المشروع مناسبة.

    تنحصر الموارد المالية التى يحتاجها المشروع فى الأتى:

    © رأس المال المدفوع من الشركاء (مثال: إدخار على مر السنين، مكافأة نهاية الخدمة، مكافأة المعاش المبكر.....خلافه)؛
    © مساهمات من أفراد العائلة أو الأصدقاء مقابل نسبة من الأرباح السنوية للمشروع؛
    © قروض الصندوق الاجتماعى؛
    © قروض أو هبات هيئات اجتماعية؛
    © تسهيلات الموردين للمشروع؛
    © الدفعات المقدمة من المشترين لمنتجات المشروع؛
    © الايجار التمويلى أو البيع بالتقسيط للمعدات؛
    القروض البنكية



    إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع :

    من أهم المستندات المطلوب تقديمها للبنوك عند التقدم بطلب تمويل هى دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع المزمع إنشائه، فهى تقدم شرح وافٍ له وأرقام توضح احتمالات نجاح المشروع ومدى مقدرته المتوقعة فى سداد التمويل المطلوب. وبذلك فهى خلاصة التخطيط الجيد والأهداف والتوقعات التى يمكن تحقيقها وهى الأساس الذى يقوم عليه المشروع كما إنها المرجع الدائم الذى يتم الرجوع إليه للوقوف على أية انحرافات أو مشاكل قد تحدث خلال عمر المشروع وإصلاحها.

    سوف تعتمد عميلنا العزيز على دراسة الجدوى الاقتصادية لاتخاذ القرار المناسب للقيام بالمشروع من عدمه، كدستور عمل للمشروع خلال فترة إنشائه، خلال التشغيل اليومى أو للحصول على التمويل اللازم، فدراسة الجدوى الاقتصادية هى الأساس لكل خطوة تخطوها وكيفية تحقيق أهدافك وأهداف مشروعك. وبدون دراسة الجدوى سوف تدور – عميلنا العزيز - فى حلقة مفرغة مهِدرة للوقت والمجهود والمال وسيفقد مشروعك أهدافه. الأساس فى أى دراسة جدوى يجب أن ينبع منك ومن شركائك أما دور بنك التنمية الصناعية فهو المساعدة بالمعلومات والخبرات المالية والتسويقية والفنية ويمكنه أيضاً المساعدة فى إعداد الدراسة فى شكلها النهائى لتقديمها لكافة الجهات.

    أى دراسة جدوى اقتصادية يجب أن تكون أهدافها واضحة وشاملة وبياناتها سليمة وحقيقية. وبعد اكتمالها يجب الالتزام بمحتوياتها علماً بأنه يمكن القيام ببعض التعديلات اللازمة طبقاً للمتطلبات المتغيرة (السوق، سعر الخامة، سعر الآلات ... خلافه) مع شرح وافٍ للأسباب والمبررات التى أدت إلى هذه التعديلات أخذاً فى الاعتبار عدم المساس بجوهر وأهداف المشروع.


    أبدأ بدراسة عامة عن سوق المنتجات المزمع إنتاجها والخامات التى يحتاجها المشروع. هذه الدراسة المبدئية والتى لن تكلفك سوى بعض الوقت والمجهود والقليل من المال سوف تساعدك على إتخاذ قرارك الحاسم:


    "هل لمشروعى المقومات الكافية لنجاحه فى ظل هذا السوق أم لا؟"

    إذا كان الجواب "بنعم" تبدأ فى إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية التفصيلية لمشروعك والتى تشتمل على ثلاث جوانب رئيسية هى:

    × الجانب التسويقى
    × الجانب الفنى
    × الجانب المالى والتمويلى

    أياً كان مشروعك فدراسة الجدوى يجب أن تغطى النقاط التالية:

    1. من هم الشركاء فى المشروع المقترح وما هى خبرتهم؟ ما هو دور كل منا فى المشروع؟
    2. نوع المنتج (خدمى، وسيط، نهائى... الخ)؛
    3. التسويق (محلى، تصديرى، المنافسين، شروط البيع– نقدى/آجل... الخ)؛
    4. المستهلك لمنتج المشروع (نهائى، جملة، مادة خام لمصنع آخر، جهة حكومية... الخ)؛
    5. الموردين للخامات المستخدمة (محلى، مستورد، شروط الشراء– نقدى/آجل ...الخ)؛
    6. موقع المشروع (مدن جديدة، إيجار، شراء)؛
    7. الآلات والمعدات (الموردين، الطاقة الإنتاجية، قطع الغيار، الصيانة، القيمة، شروط الشراء-نقدى/آجل/بيع بالتقسيط ... خلافه)؛


    1. تقدير المبيعات السنوية (ثلاث - خمس سنوات) الكمية المنتجة، سعر البيع المقترح، شروط البيع ... الخ؛
    2. مصادر رأسمال المشروع (شركاء، مكافأة معاش مبكر، إدخار ...خلافه)؛
    3. التمويل البنكى المطلوب (الغرض، القيمة، المدة، وسيلة السداد)؛
    4. الضمانات المقدمة (أرض، مبانى، آلات، ضمانات أو كفالات شخصية ....خلافه)؛
    5. ما هى الوسائل المتاحة للمشروع لمواجهة الصعوبات أو الاختناقات (تسويقية، فنية، تمويلية ...خلافه) التى قد تواجهه سواء خلال فترة الإنشاء أو التشغيل؟

    تضمين دراسة الجدوى لهذه البيانات وأية بيانات أخرى يرى الشركاء إضافتها يزيد من فعاليتها ويختصر الوقت والمجهود لكافة الأطراف (الشركاء، البنوك ... خلافه).



    محتويات الدراسة :

    ¯ الغلاف الخارجى: (بيانات عامة)
    · إسـم المشروع أو الشركة
    · العنوان
    · رقم التليفون
    · إسم مقدم المشروع (حلقة الاتصال)

    ¯ الفهرست: (محتويات الدراسـة)

    ¯ الملخص العام للمشروع: (صفحتين على الأكثر)

    بإختصار ووضوح يتم ذكر الآتى:
    · الهدف من المشروع وموقعه
    · المنتج المقترح
    · ملخص عن الشركاء
    · التكلفة الاستثمارية الكلية للمشروع
    · مقدار رأس المال الذى سيساهم به الشركاء ومصدره
    · مقدار التمويل المطلوب وكيفية السداد والضمانات المقدمة من الشركاء


    ¯ إدارة المشروع:
    · الشكل القانونى للمشروع
    · بيانات كاملة عن الشركاء وخبرتهم العملية
    · الدور الذى سيلعبه كل منهم فى المشروع
    · ممتلكاتهم الشخصية (إن وجدت)
    · العلاقة الحالية بالقطاع المصرفى (إن وجدت


    للموضوع باقيه بالرد التالى<!-- google_ad_section_end -->
     
  2. ramadan555

    ramadan555 تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    329
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    خطوات لنجاح إدارة المشاريع - وهى كثيره نحصرها فى الاتى

    خطوات لنجاح إدارة المشاريع - وهى كثيره نحصرها فى الاتى:


    خطوة 01 : تحديد مقدمي مشروع القرار وأصحاب المصلحة (مهم)
    خطوة 02 : احصل على بطل في الإدارة العليا (مدير ناجح- زايد)
    خطوة 03 : أهداف واضحة وقابلة للتحقيق ، والهدف إنجازها (بسرعه)
    خطوة 04 : عون في عملية التخطيط -استعين بمكتب خبره
    خطوة 05 : وضع منهجية واعتمد اسلوب زايد فى الاداره
    خطوة 06 : كن صادقا عن قدراتكم وقدرات فريقك
    خطوة 07 : تأكد من لديك الموارد ولا تتورط مع مستثمرين مفلسيين(هناك قصص )
    خطوة 08 : تجميع أفضل فريق يمكنك (الطموح والخبره والثقه بالنفس)
    خطوة 09 : الاتصال في وقت مبكر وكثيرا ما (المعلومه)
    الخطوة 10 : وضع مقاييس واضحة( للتنفيذ)
    الخطوة 11 : ابق على إنجازها في الاعتبار (شغلك اليومى)
    الخطوة 12 : عندما لا اعرف أ طلب المساعدة .........فهل تصل تلك المساعده
    الخطوه 13: طبعا رقم 13 نحس - وتعنى المكافئه على المجهود...........انطر الفرج

    اتمنى تكون اوفت بالمطلوب
    تحياتى وسامحونا
     
  3. ramadan555

    ramadan555 تاجر مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    329
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    هذه لمحات ينبغي ألا تكون بديلا لدراسات الجدوى. قبل الاستثمار

    مهمة

    . هذه لمحات ينبغي ألا تكون بديلا لدراسات الجدوى. قبل الاستثمار في
    . مصنع ، وينبغي إجراء دراسة جدوى. وهذا قد يتطلب مهارة والاقتصادية
    . الخبرة الهندسية. التالية توضح مجموعة من الأسئلة التي يجب أن أجوبة
    يكون حصل عليها كل من :

    * ما هو حجم هذا الطلب على المنتج ، وكيف يتم حاليا
    ? بالارتياح؟

    * هل يقدر سعر وجودة المنتج ، يجعل من المنافسة؟

    * ما هي خطة التسويق والتوزيع والذي سوف يكون المنتج
    ? يباع؟

    * كيف سيتم تمويل المصنع؟

    * واقعية الجدول الزمني للبناء ، معدات ، والتسليم ، والحصول على
    والمواد واللوازم ، وتدريب الموظفين ، والوقت للبدء في إنشاء مصنع لل
    ? تم وضع؟

    * كيف وهناك حاجة والمواد واللوازم المراد شراؤها ، والآلات و
    ? معدات لصيانة وإصلاح؟

    * هل الموظفين المدربين المتاحين؟ يمكن توفيرهم

    * هل الكافية والنقل ، والتخزين ، والطاقة ، الاتصالات ، الوقود ، الماء ، و
    ? مرافق أخرى موجودة؟

    * ما هي الضوابط الإدارية للتصميم والإنتاج ، ومراقبة الجودة ، وغيرها
    ? وقد شملت العوامل؟

    * هل تكمل صناعة أو التدخل في خطط التنمية للمنطقة؟

    * ما هي الاجتماعية والثقافية والبيئية ، ويجب أن تكون الاعتبارات التكنولوجية
    ? موجهة فيما يتعلق صنع واستخدام هذا المنتج؟

    معلومات موثقة تماما الرد على هذه الأسئلة وأخرى كثيرة ينبغي أن يكون
    تحددها قبل الشروع في تنفيذ مشروع للصناعة.
    واهم جهه تستفيدمنها

    1-موردي المعدات 2- الشركات الهندسية 3-- زايد النجار


    <!-- google_ad_section_end -->الفشل يمكن أن تعزى إلى سوء الإدارة ، وعدم وجود تخطيط في إطار كفاية رأس المال
    كيف يمكن لشركتك البقاء على قيد الحياة عندما فشل معدل الموجهة لكم؟
    مع زايد سوف تجد الحل .........كيف

    ستحتاج الحلول والدعم في المجالات التالية لان الدراسة الاستقصائية للأعمال التجارية الصغيرة وتكشف أن هذه هي المشاغل والمشاكل الرئيسية الخاصة بك :



    التدفق النقدي -- لتلبية الالتزامات كما هي بسبب
    التمويل -- لرأس المال العامل وتوسيع
    ربحية -- أن تبقى على قيد الحياة وضمان رأس المال
    - تسويق -- لزيادة المبيعات من المنتجات الحالية والجديدة والخدمات
    التشريعات -- لتلبية واجبات ومسؤوليات قانونية
    الوحدة -- القدرة على نشاط أفكار قبالة الأعمال المهنية والتحدث الى شخص وتفهم الشواغل الخاصة بك
    ضيق الوقت -- لا يمكنك تعيين الموظفين الفنيين حتى انك مشغول جدا مع العديد من المهام

    فقط ارفع السماعه واتصل بزايد يكون الحل جاهز باذن الله
    تحياتى وسامحونا
    [​IMG]جزاكم الله خيرااا

    وارجو النشر للنفع المسلمين

    رمضان سلطان<!-- google_ad_section_end -->
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة